تمديد توقيف 13 مقدسيا والإفراج عن 8 آخرين
September 25, 2013

مدد قاضي محكمة الصلح الإسرائيلية اليوم الأربعاء توقيف 13 مقدسيا وافرج عن 8 آخرين بكفالات مالية.

وأفاد المحامي محمد محمود من مؤسسة الضمير أن قاضي محكمة الصلح مدد توقيف الشاب سامح ابراهيم عويسات 24 عاما ليوم الأحد القادم، ، والفتى محمد الأعور 15 عاما، وأحمد جلال الأعور، وأحمد فرج دعنا، ليوم الجمعة القادمة، علما ان الاثنين (دعنا والأعور) اعتقلا اليوم.

وأضاف المحامي محمد محمود أن قاضي الصلح أفرج عن محمد مروان عويس 20 عاما، ومحمد حسين عويس 20 عاما، بدفع كفالة قيمتها 500 شيكل، والتوقيع على كفالة مماثلة، منع دخول مقبرة اليهود في رأس العامود لمدة شهر، علما انهما اعتقلا يوم أمس بعد مداهمة منزليهما في سلوان.

وأضاف ان القاضي افرج عن الشاب اسماعيل الطويل بكفالة مالية قيمتها 500 شيكل، والتوقيع على كفالة طرف ثالث قيمتها 3 الآف شيكل، وحبس منزلي.

من جهته أوضح محامي نادي الأسير مفيد الحاج أن قاضي محكمة الصلح مدد توقيف كل من : موسى بلال عسولي، وسامح ابراهيم عويسات، ومصعب أمجد مجاهد، وفادي بسام مملوك، ومأمون عدنان النتشة، والقاصر أحمد جمعة خنفر 14 عاما ليوم الأحد القادم، لاستكمال التحقيق معهم، علما انهم اعتقلوا خلال المواجهات التي اندلعت بالقدس أمس.

كما قدمت النيابة العامة لائحة اتهام ضد عمر أبو سرية تضمنت القاء الحجارة ومحاولة الاعتداء على افراد الشرطة.

وأوضح المحامي الحاج أن طاقم المحاميين ركزوا خلال مرافعتهم اليوم عن وحدة المستعربين (أفراد الشرطة السريين) اصحاب الملامح العربية، حيث يقومون بالقاء الحجارة باتجاه القوات الإسرائيلية بالمكان، ويرردون شعارات لاثارة المتظاهرين، وهتافات اخرى تكون علامة للشرطة لفض الاعتصام أو التظاهرة، وأكد طاقم المحاميين انه من الممكن أن تكون الحجارة التي القيت من قبل المستعربين هي التي اصابت أفراد الشرطة، كما تم توجيه اسئلة للمحقق عن الأشخاص الذين قاموا بتنفيذ الاعتقالات خلال احداث أمس لكنه تهرب من التوضيح.

وأوضح ناصر قوس أن الشرطة الاسرائيلية افرجت عن الفتى عيد وحيد شبانة 15 عاما، بشرط عدم دخول القدس القديمة لمدة اسبوعين، ومنع من التواجد في شارع صلاح الدين وباب العمود بعد الساعة الثامنة مساءً، والتوقيع على كفالة قيمتها 3 الاف شيكل، علما انه اعتقل اليوم بعد خروجه من مدرسته بالقدس القديمة، لافتا الى اعتقال فتيين آخرين من شوارع القدس القديمة.

كما مدد القاضي توقيف الشاب مصطفى عبيسان للعاشر من الشهر القادم، لصدور تقرير "ضابط السلوك" لنظر بإمكانية الافراج عنه بكفالة مالية وحبس منزلي.

واعتقلت شرطة حرس الحدود عصر اليوم فتى من حي رأس العامود، بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح أمام المستوطنة في الحي.