الحكم على 4 مواطنين مقدسيين بالسجن الفعلي لفترات متفاوتة
October 31, 2013

أصدرت المحكمة المركزية أحكاما متفاوتة على 4 مواطنين مقدسيين، ادينوا بالانتماء لحركة حماس.

الأسير المقدسي هيثم شكري محمد طه

وأفاد أمجد أبو عصب رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أن المحكمة أصدرت حكما بحق الأسير المقدسي هيثم شكري محمد طه (44عام) بالسجن الفعلي لمدة (42 شهرا) و6 أشهر مع وقف التنفيذ، بعد أن أدين بالإنتماء لحركة حماس، ومشاركته في قيادتها داخل مدينة القدس المحتلة.

وأوضح أبو عصب أن هيثم طه قد إعتقل بتاريخ 25/11/2011 و أفرج عنه بتاريخ 1/3/2012م ، وقد فرضت عليه السلطات الاسرائيلية الإقامة الجبرية خارج مدينة القدس بعد الإفراج مباشرة، في قرية عين رافه، وشددت الخناق عليه من خلال مراقبة جميع تحركاته، وألزمته بتركيب السوار الإلكتروني (يحدد مكانه و تحركاته)، وقبل شهرين سمحت له سلطات الإحتلال بالعودة إلى منزله في بيت حنينا بشرط البقاء تحت الإقامة الجبرية.

وجاء ضمن القرار أن على الأسير هيثم طه تسليم نفسه لإدارة سجن الرملة بتاريخ 15/1/2014 أي بعد 75 يوما، بشرط بقائه قيد الإقامة الجبرية لغاية يوم التسليم، والشاب طه متزوج وأب لخمسة من الأبناء.

الأسير المقدسي عبد الرحمن أبو بكر عويس 

كما حكمت المحكمة المركزية على الأسير المقدسي عبد الرحمن أبو بكر عويس (51 عام) بالسجن مدة 18 شهرا فعليا و 6 أشهر مع وقف التنفيذ، بعد أن أدانته المحكمة الظالمة بالقيام بنشاطات و فعاليات لصالح حركة حماس في القدس.

وكان أبو مصطفى قد إعتقل بتاريخ 25/11/2013 و أفرج عنه بتاريخ 28/2/2012، وفرضت عليه بعدها الإقامة الجبرية خارج مدينة القدس، مع وضع السوار الإلكتروني الذي يحدد تحركاته. لغاية الإنتهاء من إجراءات المحاكمة، وقد أمهلته سلطات الإحتلال مدة 75 يوما لتسليم نفسه لإدارة سجن الرملة.

الحكم على الأسير المقدسي أشرف زلوم

كما حكمت المحكمة المركزية على الأسير المقدسي أشرف "محمد ياسر" عطية زلوم (36عام)، ومحمد الأطرش من بيت صفافا  بالسجن مدة 6 أشهر فعلي و 6 أشهر مع وقف التنفيذ بعد إدانتة بالإنتماء لحركة حماس،

وكان أشرف قد إعتقل بتاريخ 2/11/2011 و مكث في الأسر مدة ثلاثة أشهر و أفرج عنه بشرط مكوثه قيد الإقامة الجبرية خارج مدينة القدس،حيث مكث مدة عام و نصف في قرية أبو غوش (تحت الإقامة الجبرية)، و فرضت عليه سلطات الإحتلال تركيب السوار الإلكتروني من أجل تحديد جميع تحركاته. وقد أمهلته سلطات الإحتلال لغاية 15/1/2014 لتسليم نفسه.

ويذكر أن أشرف متزوج و أب لثلاثة من الأبناء و هو من سكان حي واد الجوز