الكنيست يناقش فرض السيادة الإسرائيلية على المسجد الأقصى
February 25, 2014

ناقش الكنيست الإسرائيلي مساء اليوم الثلاثاء في جلسة خاصة نقل السيادة على المسجد الأقصى من الوصاية الأردينة الى السلطات الاسرائيلية، وذلك بدعوة من المتطرف "موشية فيجلن"، نائب رئيس الكنيست.

وانقسمت الآراء بين مؤيد ومعارض باقتراح المتطرف فيجلن، الذي أكد خلال الجلسة على ضرورة دخول كافة اليهود الى "جبل الهيكل" وعدم التنازل عنه والصلاة فيه بحرية، ودعا نواب بتقسيم الاقصى بين المسلمين واليهود على غرار الحرم الإبراهيمي، وطالبوا من نتنياهو بضرورة توفير الحماية لهم وتأمين دخولهم الى الاقصى وعدم التنازل عنه، باعتباره المكان المقدس لليهود ولا قيمة لهم دونه.

في حين حذر اعضاء من كافة الأحزاب من خطورة دعوة فيجلن والنتائج المترتبة على الأمر، وذكروا باقتحام شارون الاقصى عام 2000 واندلاع الانتفاضة.

وانهت الجلسة دون اتخاذ اي قرارات، على ان يتم تحديد موعد آخر.