وفاة الاسير المحرر المحامي أمجد الصفدي
April 29, 2014

توفي المحامي المقدسي أمجد الصفدي صباح اليوم الثلاثاء في منزله الكائن في حارة السعدية بالبلدة القديمة بالقدس لأسباب غامضة .

وكان قد أفرج عنه يوم الخميس الماضي من زنازين المسكوبية غرفة 20 ، بعد اعتقاله لمدة 45 يوما، تعرض خلالها لتحقيق قاس من قبل أجهزة المخابرات الاسرائيلية، وحسب قرار قاضي المحكمة فإن الافراج جاء بشرط الحبس المنزلي المفتوح وعدم مزاولة المهنة لغاية البت بالقضية، ودفع كفالة مالية عالية قيمتها 20 ألف شيكل ، وكفالة شخصية من 4 كفلاء .

بدوره قال نادي الأسير، أن المحامي المحرر أمجد الصفدي (39) عاما الذي توفي اليوم بعد أن أفرج عنه قبل خمسة أيام، بعد اعتقال استمر لمدة 45 يوما في سجون الاحتلال الإسرائيلي تعرض خلالها للتعذيب على مدار أيام اعتقاله تمثلت بالضرب المبرح، واستخدام الصعقات الكهربائية ووضعه في غرفة مراقبة على مدار 24 ساعة.

وأضاف النادي في بيانه أن المحامي الصفدي تعرض لضغط نفسي كبير من خلال عمليات التعذيب، أدت إلى إقدامه على الانتحار اليوم وبهذا يحمل نادي الأسير الاحتلال المسؤولية الكاملة عن وفاة المحامي الصفدي ابن مدينة القدس.