1611 مستوطنا يقتحمون الأقصى خلال "عيد العرش اليهودي"
October 24, 2016
  • صور اقتحامات المستوطنين للمسجد الاقصى خلال عيد العرش اليهودي

اقتحم مئات المستوطنين المسجد الأقصى، خلال أيام عيد العرش اليهودي والذي بدأ يوم الاثنين الماضي 17-10-2016 واستمر مدة 8 أيام.

ونظم المستوطنون طوال أيام عيد العرش اليهودي، اقتحامات جماعية للمسجد الأقصى خلال فترة الاقتحامات الصباحية وبعد الظهر عبر باب المغاربة، الذي تسيطر سلطات الاحتلال على مفاتيحه منذ احتلال المدينة، بدعوة من جماعات الهيكل المزعوم.

ووصل عدد المقتحمين للمسجد الأقصى خلال أسبوع "العرش اليهودي" الى 1611 مستوطناً، ضم حاخامات وشبان وعائلات برفقة الأطفال، وقدم لهم الحاخامات شروحاً "عن الهيكل المزعوم" خلال جولتهم في الأقصى بحراسة ودعم من شرطة الاحتلال والقوات الخاصة.

وأدى العديد من المستوطنين خلال اقتحام المسجد الأقصى صلواتهم في الساحات، بتواجد الشرطة التي تغاضت عن تصرفاتهم، في حين تصدى حراس المسجد لهم رغم التهديد والاستفزازات المتواصلة من قبل الشرطة والمستوطنين.

وبالتزامن مع الاقتحامات الجماعية للمسجد الأقصى، نظمت مجموعات أخرى من المستوطنين صلوات على أبواب المسجد من الجهة الخارجية، (وبشكل خاص عند باب القطانين المطل على مسجد قبة الصخرة، وباب الحديد، وباب الاسباط، وباب الغوانمة)، إضافة الى صلوات في ساحة البراق.

وطوال أيام عيد "العرش"، فرضت شرطة الاحتلال المنتشرة على أبواب الأقصى قيودها على دخول المسلمين، باحتجاز هوياتهم قبل الدخول، كما منعت بعض الشبان والفتيات من دخوله خلال فترة الاقتحامات.