اقتحام الأقصى,,, ضرب المصلين... اخلاء الساحات... اعتقالات.. ابعادات
January 17, 2020

 

اقتحمت قوات الاحتلال، فجر اليوم الجمعة، المسجد الأقصى المبارك، عقب انتهاء صلاة الفجر، واعتدت على المصلين بالضرب والأعيرة المطاطي، لإخلاء ساحة مسجد قبة الصخرة المشرفة.

 وأوضح مركز معلومات وادي حلوة أن قوات الاحتلال اقتحمت المسجد الأقصى عقب انتهاء صلاة الفجر بعدة دقائق، تزامنا مع تواجد الآلاف من المصلين "الرجال والنسوة والشبان والفتية والأطفال" في ساحات ومصليات الأقصى، الذين لبوا النداء لأداء صلاة "فجر الكرامة" في الأقصى.

وأضاف المركز أن قوات الاحتلال حاصرت المصلين المتواجدين على سطح مسجد قبة الصخرة بعد الانتشار في عدة نقاط، ثم لاحقتهم واعتدت عليهم بالضرب بالهراوات والدفع والأعيرة المطاطية وأجبرتهم على الخروج من باب حطة.

وأضاف المركز أن قوات الاحتلال لاحقت المصلين كذلك عند باب حطة من الجهة الخارجية واعتدت على العديد منهم .

وجابت مسيرة في الأقصى، انطلقت من مصلى باب الرحمة باتجاه ساحة المسجد القبلي وصولا إلى الدرج المؤدي إلى سطح قبة الصخرة المشرفة، وخلال الهتافات والتكبيرات اقتحمت القوات المسجد وفرقت المتواجدين بالقوة.

وعند باب حطة  من الجهة الخارجية، أبعدت قوات الاحتلال المبعدين عن الأقصى ومنعتهم من الوقوف والتواجد في الممر المؤدي الى المسجد، فقاموا بالصلاة بالطريق بين بابي الاسباط وحطة.

كما اعتدت قوات الاحتلال بالدفع والضرب على المصلين المتواجدين،  ومنهم بينهم أحد المصلين من كبار السن لمنعه من ادخال الكعك الى الأقصى.

وظهر اليوم الجمعة، اعتقلت قوات الاحتلال الشابين منير الباسطي ومحمد أبو شوشة ومحمد الشاويش وشابين خلال محاولتهما الدخول الى الأقصى عبر باب الحديد.

وأوضح محامي مركز معلومات وادي حلوة أن من بين المعتقلين من أبواب الأقصى اليوم : منصور الطويل، وجهاد الشلبي، وخالد الشلبي، وقصي محمد، وحولوا الى مركز التوقيف "القشلة".

كما اعتقلت قوات الاحتلال فجرا الشاب محمد جبارين، وأفرجت عنه بشرط الابعاد عن الأقصى لمدة أسبوع والحضور مجددا للتحقيق بعد انتهاء فترة الابعاد.

كما اعتقلت القوات الشابين محمد شريفة وابراهيم النتشة من باب حطة بالقدس القديمة.

وأبعدت أمس الشاب يعقوب الدباغ عن الأقصى لمدة 5 أشهر، والشاب أحمد درباس وسامي فتيحة عن الأقصى لمدة أسبوع.

وفي ساعات المساء أفرجت قوات الاحتلال عن الشابين النتشة وأبو شوشة، بشرط الابعاد عن الأقصى لمدة اسبوع والحضور مجددا للتحقيق مع انتهاء فترة الابعاد.