صور- هدم في القدس- اعتقالات نسوة وفتية- ابعادات عن الأقصى
January 28, 2020

هدمت آليات الاحتلال، اليوم الثلاثاء، محلا تجاريا في حي وادي الجوز للمواطن فادي الشبر، فيما اضطر الناشط المقدسي محمد أبو الحمص على هدم غرفة قيد الإنشاء في قرية العيسوية.

محل تجاري

اقتحمت قوات الاحتلال في ساعة مبكرة الصباح حي وادي الجوز، في القدس، وحاصرت محل الشبر للأدوات الصحية وبعد اقتحامه قامت طواقم من البلدية بتفريغ بعض محتوياته، ثم شرعت جرافة بهدمه ، علما أنه قائم منذ عدة أشهر، ومبني من "الزينكو والجبص والزجاج والصاج".

وأوضح صاحب المحل المواطن فادي الشبر أن بلدية الاحتلال نفذت عملية الهدم دون سابق إنذار وبشكل مفاجئ، حيث استصدار قرار من محكمة الاحتلال بوقف إجراءات الهدم لنهاية العام الجاري، ويعمل حاليا على  استكمال إجراءات الترخيص.

وأَضاف أن الضباط الذي اشرف على عملية الهدم لم يهتم لقرار تجميد الهدم الذي أصدرته المحكمة.

هدم غرفة

اضطر الناشط محمد  أبو الحمص عضو لجنة المتابعة في العيسوية على هدم غرفة قيد الإنشاء فوق منزله بيده، بقرار من بلدية الاحتلال.

وأوضح أبو الحمص ان طواقم البلدية اقتحمت المكان قبل عدة أيام وعلقت قرار الهدم الإداري، وتمكن من تأجيل الهدم عدة أيام فقط.

اعتقالات

اعتقلت قوات الاحتلال 6 نسوة من المسجد الأٌقصى المبارك.

وعلم مركز معلومات وادي حلوة أن قوات الاحتلال حاصرت نسوة تواجدن في ساحة مصلى باب الرحمة العلوية، ثم قامت باعتقالهن بعد دفعهن وهن: ناهدة أبو شقرة، نور محاميد، نفيسة خويص، سماح محاميد، ومعالي عيد.

كما اعتقلت صباحا الشابة آية أبو ناب من مصلى باب الرحمة، وبعد التحقيق معها أفرج عنها بشرط الإبعاد عن الأقصى لمدة أسبوع، والحضور مجددا للتحقيق فور انتهاء فترة الابعاد.

كما أبعدت منتهى إمارة عن الأقصى لمدة 6 أشهر.

وسلمت قوات الاحتلال إمارة قرارا يقضي بإبعادها لمدة أسبوع، وجدد اليوم الإبعاد .

واعتقلت صباحا الفتى اعتقال الفتى خطاب الشرباتي بعد تفتيش منزله في قرية الطور، ومحمد سرحان من بلدة سلوان.

وعلم مركز معلومات وادي حلوة أن شرطة الاحتلال أفرجت عن النسوة اللواتي اعتقلن من ساحات الأقصى بشرط الابعاد عن المسجد لمدة أسبوع، والحضور مجددا للتحقيق فور انتهاء فترة الابعاد.