صور- عملية هدم واسعة في القدس .. وساكنيها دون مأوى
June 2, 2020

 

نفذت طواقم بلدية الاحتلال، اليوم الثلاثاء، حملة هدم في مدينة القدس، بحراسة من قوات الشرطة والوحدات الخاصة، بذريعة البناء دون ترخيص.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة أن طواقم البلدية والشرطة والقوات الخاصة اقتحمت في ساعات الصباح قرية جبل المكبر، ثم بلدة سلوان، وحاصرت المنازل وطوقت الشوارع المؤدية لها قبل الشروع بعملية الهدم.

جبل المكبر

هدمت اليات الاحتلال منزلين لعائلة زعاترة، وأوضحت العائلة أن المنزلين للشقيقين محمد وظاهر زعاترة، تبلغ المساحة الاجمالية لهما حوالي 250 مترا مربعا، وبدأت العائلة بعملية البناء منذ شهر نيسان الماضي، وتقلت منتصف الليل مكالمة من سلطات الاحتلال أبلغتها خلالها بقرار الهدم ، ليتم تنفيذه بعد عدة ساعات، دون امكانية الاعتراض عليه أو تجميده .

سلوان

شردت بلدية الاحتلال 7 أفراد بينهم 5 أطفال من عائلة أبو دياب، بحجة البناء دون ترخيص.

وأوضح أحمد أبو دياب- صاحب المنزل- أنه يعيش مع عائلة المكونة من 7 أفراد في المنزل منذ حوالي 8 سنوات، ويحاول منذ ذلك ترخيص المنزل، وتمكن من تجميد وتأجيل قرار الهدم عدة مرات، والتمديد الأخير كان حتى تاريخ 5/5/2020، ويحاول منذ ذلك الوقت الحصول الى تمديد آخر، لكنه فوجئ اليوم باقتحام المنزل بعد محاصرته وشروع طواقم البلدية بتفريغ محتوياته ثم هدمه وتحويله الى ركام.

هدم ذاتي.. بيت حنينا

وهدمت عائلة فراح غرفة ومنافعها في حي بيت حنينا.. بعد تسليمها قرار الهدم بتاريخ السابع والعشرين من الشهر الماضي، وأوضح فراح:" ان طواقم البلدية اقتحمت أمس المنزل مرة ثانية وعلقت عليه قرار هدم يمهلنا عدة أيام لتنفيذ القرار وإلا ستقوم آلياتها بذلك وعلينا دفع الغرامات وأجرة الهدم المترتبة على ذلك."

وأوضحت العائلة أن طواقم البلدية هدمت لها منزلها قبل حوالي عامين وشردت عائلتها المكونة من 11 فردا، بعد سنوات من محاولات الترخيص ودفع غرامات للبلدية.

 هدم ذاتي... عائلة برقان

اضطرت عائلة برقان على هدم منزلها القائم منذ 4 سنوات على هدم منزلها، تفاديا لدفع اجرة الهدم، وأوضح علاء برقان أنه شرع في ساعة متأخرة من مساء أمس بهدم منزله ، لافتا أن 6 أفراد يعيشون فيه بينهم 4 أطفال.

هدم ذاتي.. عائلة جعابيص

وأجبرت بلدية الاحتلال المواطن ماجد جعابيص على هدم منزله وهو قيد الإنشاء بيده، وتبلغ مساحته حوالي 100 متر مربع.

هدم ذاتي... مشاهرة

واصلت عائلة مشاهرة على هدم منزليها في قرية جبل المكبر.

وأوضحت العائلة أنها قامت بعملية هدم منزلي محمد وأحمد سليمان مشاهرة ذاتيا، وبات 11فرادت بينهم "7 أطفال دون مأوى".

وأوضحت العائلة أن العائلة فوجئت بقرار هدم المنزلين لصالح الشارع الأمريكي في المنطقة والذي ألحاق الأضرار لمنازل ومنشآت المنطقة بأكملها ، علما ان البناء قائم منذ عام 1997.