قائد شرطة الاحتلال يمنع فعالية منددة بإبعاد الشيخ صبري عن الاقصى
June 3, 2020

بقرار من قائد شرطة الاحتلال في القدس، قمعت سلطات الاحتلال وقفة أمام منزل رئيس الهئية الإسلامية العليا وامام وخطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري في حي الصوانة في القدس، بحجة تنظميها من قبل حركة فتح.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة أن قوات ومخابرات الاحتلال، اقتحموا محيط منزل الشيخ صبري قبل موعد الوقفة والتي كان من المقرر أن تقام صلاة الظهر يعقبها الوقفة والمؤتمر الصحفي قبيل توجه الشيخ الى مركز التحقيق "القشلة"، بناء على استدعاء المخابرات له ظهرا لنيتها تجديد قرار ابعاده عن الأقصى.

وأضاف المركز أن قوات الاحتلال حررت هويات المتواجدين، ثم بدأت بالصراخ عليهم ودفع، وعرف من بين المعتقلين : عضو المجلس التشريعي جهاد أبو زنيد، الشيخ عبدالله علقم أمين عام عشائر القدس وفلسطين، وعضو المجلس التشريعي جهاد أبو زنيد، وحمدي دياب، وكذلك سلمت استدعاءات لآخرين ومن بينهم صحفيين تواجدوا لتغطية الوقفة.

كما اعتدت قوات الاحتلال على 3 محاميين تواجدوا في المكان بالدفع، وهم خالد زبارقة ومدحت ديبة وحمزة قطينة.

وعلقت سلطات الاحتلال قرار أمر منع الفعالية على منزل الشيخ صبري.