عائلة تهدم منزليها في سلوان.. وقرار هدم لمنزل في جبل المكبر
June 21, 2020

تواصل عائلة دعنا هدم منزليهما في بلدة سلوان، بيدها، بقرار من محكمة بلدية الاحتلال.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة/ سلوان أن الشقيقين فراس وإياد دعنا باشرا يوم أمس بهدم منزليهما في حي عين اللوزة، مستخدمين أدوات الهدم اليدوي، كما سيكملان عملية الهدم بواسطة الجرافة خلال اليومين القادمين.

واوضحت العائلة انه اضطرت لتنفيذ الهدم تفاديا لدفع أجرة الهدم لطواقم البلدية وقوات الشرطة، وقد تصل قيمتها الى 40 ألف شيكل.

وأضافت العائلة انه قامت ببناء المنزلين قبل 8 أشهر، وأصدرت بلدية الاحتلال قرار الهدم، ورفم أن العائلة تمكنت من تجميد القرار خلال الفترة الماضية وبدأت بأجراءات الترخيص، الا ان البلدية تطالب بالهدم لحين تنظيم المنطقة، ومن ثم اعادة البناء في حال الموافقة على مخططات التنظيم.

وأوضحت العائلة أن 13 فردا معظمهم من الأطفال دون مأوى بسبب قرار البلدية الجائر بحق الشقيقين فراس وإياد.

ومن جهة ثانية أصدرت البلدية، قرارا يقضي بهدم منزل محمد زعاترة في جبل المكبر.

وأوضح الشاب زعاترة أن المحكمة أصدرت قراراها النهائي والقاضي بهدم المنزل القائم منذ 10 سنوات.

وأضاف زعاترة انه يحاول ترخيص المنزل منذ إصدار قرار الهدم، وتمكن من تجميد القرار طوال السنوات الماضية، وفرضت عليه مخالفة بناء الغير مرخصة قيمتها 60 ألف شيكل والتزم بدفعها.

وأوضح زعاترة أن البلدية أمهلته لهدم منزله والا ستقوم طواقمها بتنفيذ القرار وعليه دفع 100 ألف شيكل.