وحدات استيطانية على أنقاض شيبرد... وبناء مستوطنة"بيت أورط" بالصوانة
June 1, 2011

بدأت الجرافات بأعمال الحفر لوضع حجر الأساس لبناء 33 وحدة استيطانية على أنقاض "فندق شبرد" في حي الشيخ جراح بمدينة القدس على مساحة 3500 دونم مقام على 4 دونمات.وكانت الجرافات الإسرائيلية قد قامت بهدم الفندق بتاريخ 9-1-2011، ثم شرعت بتنظيم المنطقة من الحجارة والأنقاض، وحاليا تحفر الاساسات لبناء الوحدات الاستيطانية.وكانت بلدية القدس قد أقرت اقامة 33 وحدة استيطانية على أنقاض الفندق كمرحلة أولى من أصل 70 وحدة، اضافة الى بناء كنيس ومواقف للسيارات ومتنزهات وملاعب، وذلك بدعم وتمويل من الملياردير اليهودي الاميركي ايرفينغ موسكوفيتش الذي قام بشراء الفندق بعام 1985 .وكان الفندق قد سُجل باسم حارس أملاك الغائبين وهو ثم الى مسكوفتش، ولا يوجد صفقة أو ما شابه حول هذا المبنى، فتم تغير الملكية دون إعلان صحفي أو بلاغ أو مزاد علني، وبذلك تمت الصفقة بشكل سري، وخلال السنوات الماضية أدعت دائرة الأراضي أن ملف الفندق "ضائعا".وكانت الجهات الإسرائيلية قد قامت بوضع الأسلاك الشائكة والأسوار الحديدية حول الفندق المهدوم والأرض المحيطة به علما ان الأرض لا تعود ملكيتها للحاج امين الحسيني وبالتالي لا يمكن مصادرتها بقانون حارس املاك الغائبين، حيث تملكها عائلة الحسيني المقيمة في القدس وهم يحملون الهوية الاسرائيلية.40 وحدة استيطانية في حي الصوانةوليس بعيدا عن حي الشيخ جراح تقوم بلدية القدس منذ شهور ببناء 40 وحدة استيطانية في حي الصوانة بالقرب من المدرسة الدينية"بيت أورط".