اغلاق شارع بئر ايوب لاستكمال ما يسمى باعمال تطوير "مدينة داوود" وسلوان
August 23, 2011

بدات قبل قليل جرافات بلدية  القدس الاسرائيلية بدعم معزز من قوات جنود اسرائليين باغلاق شارع بئر ايوب  الملاصق لخيمة الاعتصام في حي البستان بنية استكمال ما تسميه البلدية باعمال ترميم للبنى التحتيه في بلدة سلوانمة مجينة داوود المزمع اقامتها على انقاض حي وادي حلوه  . وبدات عملية الاغلاق منذ حوالي مع ساعات السحور حيث وضعت المتاريس  الاسمنتية على طول الشارع والذي يقسمه الى نصفين ويحوله الى اتجاه واحد وتحويل حركة السير الى شارع البستان  الجنوبي.

ويتزامن الشروع بالاشغال في العشر الاواخر من شهر رمضان الفضيل  وقد بدت الممارسات الإسرائيلية خلال شهر رمضان بالتضيق على الفلسطنيين بالقدس بشكل عام وسلوان بشكل خاص وتعتبر اشارة واضحة لاستفزاز السكان بهذا الشهر الفضيل وبلدية القدس التي تمارس اساليب ملتوية تركت شارع وادي حلوه باعادته الى العصور الغابرة لا يصلح لا لمركبات ولا مشاه كنوع من سياسة  التضيق على السكان  وانتقلت الى شارع بئر ايوب لتركيع السكان  حسب ما قاله المواطنين ويقول مواطن" انها الجمعيات الاستيطانية والخادم نير بركات موظف الجمعيات الاستيطانية يحاولون تهجير السكان والتضيق عليهم"