قوات اسرائيلية تغلق مدخل بقالة في وادي حلوه وتهاجم مالكها
October 14, 2011

اوقف مجموعة من القوات الاسرائيليه سيارتهم العسكرية بطريقة استفزازية عند مدخل بقالة تقع بمقابل احدى البؤر الاستيطانية التي استولى عليها المستوطنين من عائلة داوود حسين قبل عدة سنين في حي وادي حلوه . وقام الجنود برفض طلب مالك البقالة بازاحة المركبة العسكرية وعملوا على تجاهله وبعد تجمهر السكان اضطرت القوات لابعاد المركبة مسافة قصير ليتيح الدخول والخروج وبعد لحظات وصلت قوات اخرى مدججة بالسلاح من اتجاه البؤرة الاستيطانية نحو المركبة  كدعم للقوات الموجودة وثم قام احد السكان بتصوير القوات الا انهم قاموا بالتهجم عليه ومنعه من التصوير الا انه اصر واخبرهم ان من حقه التصوير وبعدها بدات القوات بلبس العتاد والاقنعه كتحضير منهم للهجوم ومن ثم تجمهر اعداد اخرى من السكان الفلسطينيين ليجبروا القوات على الانسحاب من الحي . ويذكر ان الاجواء لا زالت مشحونه وترقب من السكان لعودة انتقامية من هؤلاء الجنود المرتزقة .

من الجدير ذكره ان القوات الاسرائيليه تستعمل هذه البؤر الاستيطانية كنقاط تجمع وتخفي لقوات المستعربين حيث يتواجدون بها كل الوقت .