قوات كبيرة تقتحم بلدة وتحاصر احيائها
October 23, 2011

قامت قوات إسرائيلية كبيرة باقتحام بلدة سلوان وحاصرت الحارة الوسطى  بشكل تام ومنعت المصوريين من الوصول الى الحارة الوسطى وسط حضور عسكري واستخبراتي كبيرين  فقد شارك في عملية الاقتحام مخابرات إسرائيلية وقوات خاصة وافراد من الجيش الإسرائيلي النظامي الذي عادة ما يعمل خارج حدود مناطق القدس على اعتبار ان الحكم في مدينة القدس "حكم مدني" حسب تعبير السلطات الإسرائيلية.

وقد قامت القوات الإسرائيلية اثناء هذه الحملة باقتحام منزل كفاح سرحان 40 عاماً واعتقاله ثم تفتيش منزله رأساً على عقب وفي نهاية المطاف قامت القوات الإسرائيلية بمصادرة جهاز كمبيوتر ووثائق شخصية تابعة لكفاح واسطوانات "سي دي" اصافة الى 20 الف شيكل التعويض الذي حصل عليه كفاح من عمله في جمعية الشبان المسيحية.

واثناء حملة المداهمة قام بعض الفتية بالقاء الحجارة على القوات الإسرائيلية الا ان الاوضاع بيقت متوترة ولم تتطور الى مواجهات حقيقية وانسحبت القوات الإسرائيلية بعد عدة ساعات من محاصرة المنطقة.