انهيار المدخل الجنوبي لجامع عين سلوان وروضة الطفل المسلم
December 26, 2011

 بدءا موسم الانهيارات في حي وادي حلوه وذلك على حسب ما ذكر احد السكان ان سبب الانهيارات هو الحفريات التي تقوم بها السلطات الاسرائيلية في المنطقه والتي تنفذ تحت ممتلكات السكان الفلسطينيين الخاصه وقد حدث الانهيار على عدة مراحل حيث يعتبر هذا  الانهيار الاخطر خلال السنوات الماضية كونه انهيار المدخل الجنوبي لجامع عين سلوان  و الطريق المؤدي الى روضة الطفل المسلم وقد حاول عمال و موظفين المستوطنين وعمال الحفريات التغطية على ما حدث من خلال احضار الواح خشبية وتغطية مكان الانهيار الا ان انهيارا ثاني فضح امر الانهيارات وافقدهم السيطرة على اخفاء مكان ومعالم الانهيار و قد حول قسم كبير من العمال المستوطنين والحفريات الى هذا الجزء ليتم التستر عليه باسرع وقت ممكن وقبل وصول السكان ومعرفتهم بما يحصل بالقرب من الجامع والروضة حيث سمع احد رواد الجامع نداء من احد عمال المستوطنين باحضار جميع العمال الى المنطقة لاخفاء مكان الانهيار.

ويذكر ان عدة انهيارات  الاخيره  بالقرب من الجامع والروضه في وادي حلوه بالسنوات الاخيره والتي كان معظمها بسبب حفر الانفاق