مركز القدس يكشف معطيات جديدة لوزارة الداخلية حول سحب الإقامة وتسجيل الأولاد .. والجنسية لعام 2011
January 7, 2012

كشف مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية أن وزارة الداخلية الإسرائيلية سحبت حق الإقامة الدائمة من 95 مواطنا مقدسيا حتى يوم 30/11/2011، في حين تم إعادة حق الإقامة الدائمة ل 23 مواطنا عن ذات الفترة كانت سحبت منهم حقوق الإقامة.جاء ذلك في تقرير لمركز القدس حصل موقع بكرا على نسخة منه، يحتوي على معطيات جديدة حصل عليها حصريا من وزارة الداخلية الإسرائيلية، بموجب كتاب خطي رسمي كان محامي المركز محمد قدح  وجهه إلى تلك الوزارة بشأن سحب حقوق الإقامة من المواطنين المقدسيين خلال العام 2011.

تسجيل الأولاد...

أما فيما يتعلق بتسجيل الأولاد في سجل النفوس بوزارة الداخلية، فتشير معطيات الوزارة إلى أن الأخيرة تلقت خلال العام 2011، ما مجموعه 3090 حالة، صودق على تسجيل 1639 منها، بينما لا زال قيد العلاج 1315 حالة، وجرى رفض 136 حالة، في مقابل تلقي الوزارة عددا من حالات تسجيل الأولاد خلال العام 2010 وصلت في مجملها إلى 3946 حالة، تم  منها تسجيل  2891 حالة، و530 حالة لازالت قيد العلاج، ورفضت 525 حالة.

طلبات الحصول على جنسية إسرائيلية

أما فيما يتعلق بعدد طلبات الحصول على جنسية إسرائيلية حتى يوم 18/12/2011، ( ويمكن أن يشمل الطلب أكثر من شخص)، فقد دلت معطيات الوزارة على أن عدد طالبي الجنسية حسب السنوات الثلاث الأخيرة، هو كما يلي:في عام 2009 ، إجمالي عدد الطلبات المقدمة: 1640 طلبا، صُودق على: 820 طلبا، وتم رفض:688في عام 2010، إجمالي عدد الطلبات: 1403، صودق على: 200، وتم رفض: 349أما في عام  2011،  إجمالي عدد الطلبات: 1208، صودق على: 9، وتم رفض: 51ويستدل من المعطيات آنفة الذكر، حدوث انخفاض كبير في عدد مقدمي طلبات الحصول على الجنسية خلال العام الأخير ، مقارنة مع العامين الماضيين. إضافة إلى انخفاض حاد في عدد الطلبات المصادق عليها، حيث بلغت في العام 2009 ما مجموعه 820 طلبا، مقابل 200 طلب صودق عليها في العام 2010، أما العام الأخير، فلم تصادق الوزارة إلا على 9 طلبات فقط.وكانت المعطيات السابقة التي حصل عليها المركز من وزارة الداخلية الإسرائيلية، أشارت إلى قيام الأخيرة  خلال العام 2007 بإسقاط حق الإقامة عن 229 مواطنا مقدسيا، بينما سجل العام 2008 أكبر نسبة لسحب البطاقات الشخصية وإسقاط حق الإقامة عن أصحابها وصلت إلى 4672 مواطنا.أما عدد الذين استعادوا حق الإقامة الدائمة خلال الفترة ذاتها من العام 2007 فوصل إلى 67 مواطنا فقط، في حين استعاد 83 مواطنا حقهم في الإقامة الدائمة في العام 2008.

طلبات لم الشمل لأزواج أو أولاد

في حين كان عدد طلبات حمع الشمل التي قدمت لأزواج أو أولاد في مكتب وزارة الداخلية الإسرائيلية في القدس الشرقية خلال العام 2007 ما مجموعه 750 طلبا، ووفق على 431 منها، وبلغ في  2008 ما مجموعه 816 طلبا ، ووفق على 404 منها، في حين جمد عدد آخر وجزء لا يزال قيد العلاج.أما عدد طلبات جمع الشمل التي قدمت لأزواج وأولاد من سكان الضفة الغربية وغزة في مكتب الوزارة في القدس الشرقية، فقد بلغ في العام 2007 ما مجموعه 550 طلبا، ووفق على 310 منها ،  وفي العام 2008 وصل إلى 576 طلبا ووفق على 289 منها، في حين جمد عدد آخر وجزء لا يزال قيد العلاج.وفيما يتعلق بعدد طلبات تسجيل الأولاد الذين أحد والديهم يحمل البطاقة الزرقاء فقط والذين تقدموا للوزارة بطلبات لتسجيل أولادهم خلال العام 2007 فبلغ 1881، ووفق على 1347 منها، أما في العام 2008، فوصل إلى 2062،  ووفق على 1470 منها حين جمد عدد آخر وجزء لا يزال قيد العلاج.وخلافا لتقارير إعلامية نشرت مؤخرا حول عدد طالبي الجنسية الإسرائيلية من المقدسيين والتي تحدثت عن آلاف الطلبات، فقد وصل عدد هذه الطلبات المقدمة إلى وزارة الداخلية  وفق معطيات الوزارة ذاتها إلى 405 طلبات في العام 2007 ووفق على 202 منها أما في العام 2008، فوصل عدد الطلبات إلى  548 طلبا ووفق على 261 منها.

الداخلية الإسرائيلية بعد تجديدها "رمز معناة المقدسيين"