إخلاء سبيل طفلين بعد التحقيق معهما لعدة ساعات بتهمة إلقاء الحجارة
January 9, 2012

  أخلت الشرطة الاسرائيلية سبيل الطفلين محمد صالح الرشق 11 عاما وعثمان أبو ماضي 10 أعوام ، من حي رأس العامود بعد توقيفهما لعدة ساعات في مركز شرطة صلاح الدين بالقدسوأوضحت عائلتا الطفلين أبو ماضي والرشق أنهما اعتقلا أثناء لعبهما أمام منزلهما في حي رأس العامود برفقة اصدقاء لهما، وبشكل مفاجئ توقفت سيارة سوداء من نوع غولف" وقام من بداخلها باختطاف الطفلين، ثم تم ابلاغهما بخبر اعتقالهما.وأوضحتا أنهم علموا لاحقا بأن مستعربين قاما بإختطافهما، وقد تم توقيفهما في مركز شرطة صلاح الدين، حيث رفضت الشرطة إدخالهم للمركز .وقالت الوالدتان :"لقد تم إختطاف طفلينا دون سبب بينما كانا يلعبان، وقد إنتظرنا الافراج عنهما منذ الساعة العاشرة صباحاً حتى الواحدة ظهراً، وبعد التحقيق معهما أُخلي سبيلهما".وأشار والد الطفل محمد أن المحققين وجهوا للطفلين تهمة رشق الحجارة، وقد نفيا هذه التهمة.