توسيع لائحة الاتهام ضد مديرمركز معلومات وادي حلوه- سلوان
January 17, 2012

نجحت النيابة العامة الإسرائيلية بتوسيع لائحة الاتهام ضد جواد صيام مدير مركز معلومات وادي حلوه -سلوان وذلك في سابقة غريبة فقد طلبت الشرطة الإسرائيلية من خلال النائب العام الإسرائيلي اضافة تهم جديدة ضد جواد صيام وذلك بعد فترة الانتهاء من التحقيق بقرار من الشرطة الإسرائيلية نفسها ووافق القاضي شلومي من محكمة الصلح على طلب الشرطة. فقد اضيفت تهمتين جديدتين و 9 شهود ضمنهم رجال شرطة ومستوطنين وقد ادعى م.ق وهو شخص عربي ان صيام لاحقه واعتدى عليه بالضرب المبرح  في وادي الجوز اثناء خضوعه للحبس المنزلي مما ادى الى تحويله الى المستشفى حسب ادعاء م. ق والذي ادعى ايضاً ان لجواد صيام صلات مع السلطة الفلسطينيية وقد اتهم م.ق صيام بأنه اعتدى عليه بالضرب في مرةً سابقة مع عشرون شاب بحجة ان صيام اتهمه نيته تسريب عقارات لجمعية العاد الاستيطانية وقد اعتقل صيام عدة مرات وفي كل مرة كان يعيده القاضي الى الاقامة الجبرية وكلما انتهى الحبس المنزلي كانت القوات الإسرائيلية تقوم باعتقاله بحجج واهية ومن ضمنها القاء الحجارة بالمسجد الاقصى وتكسير سيارات ومنع صيام حينها دخول البلدة القديمة.

عاد م.ق مرة أخرى وادعى ان جواد صيام لاحقه واغلق عليه الطريق في حي بئر ايوب وقام بتهديده وانه سوف يخطف ابنه بحالة لم يذعن لمطالبه وقد قام مستوطنين بمساعدة م.ق بمحاولة ادانة جواد من خلال الملاحقة والتصوير وتسليط كاميرات ثابتة تراقب منزله 24 ساعة يومياً وقد وصل بالشرطة الإسرائيلية ان تتوجه الى منزل صيام لاعتقاله اثناء وجوده في قاعة المحكمة وفي ذلك اليوم اصدر القاضي بالافراج عن صيام الا انه لم تمضي بضع ساعات حتى تم اعادة اعتقال صيام مرة أخرى وذلك بتهمة جديدة. واقتحمت القوات الإسرائيلية منزل صيام عدة مرات وقامت بتفتيشه ولم تفصح عما تبحث الا انه حسب التوقعات كانت محاولات يائسة ومستميتة من قبل الشرطة الإسرائيلية لادانته وتعرض شقيقه وزوجته للملاحقة وعدد من اصدقاؤه ورزملاؤه.

وقد اعتبرت محامية جواد ليئا تسيمل ان لائحة الاتهام ضد موكلها مضحكة فهذا يعتبر ملاحقة سياسية بسبب نشاطات جواد في سلوان ضد المشروع الاستيطاني وسياسة هدم المنازل وقد حصل سلوانك على وثائق تثبت تورط عدة جهات لمحاولة الايقاع بمدير مركز معلومات وادي حلوه - سلوان وحاولت الشرطة الإسرائيلية في السابق الضغط على صيام من أجل اغلاق مركز معلومات وادي حلوه -سلوان واصدرت ضد المبنى المقام به مركز المعلومات امر هدم اداري 48 ساعة بعد افتتاحه.

وقد وعد بعض القانونين نشر ملفات بحالة تم ادانة جواد صيام او لم تتم ادانته ستفضح الممارسات التعسفية ضده وكل من يقف خلف ملاحقته وقال صيام لموقع سلوانك  " لا اخشاهم بل هم من يتخبطون ويحاولون تلفيق التهم ضدي وقد حصلوا على من هم على اهبة الاستعداد  لتقديم الشكوى تلو الشكوى ضدي  "

 

جواد صيام يقدم شرح عن المشاريع الاستيطانية في سلوان

مع اطفال سلوان في الالعاب الصيفية