تظاهرة تضامنية من أمام سجن الرملة مع الأسرى المضربين عن الطعام
May 3, 2012

شارك اليوم العشرات من اهالي الاسرى والمتضامنين من مدينة القدس و الداخل الفلسطيني و نشطاء سلام اجانب في مظاهرة حاشدة من أمام سجن الرملة تضامناً مع الأسرى المضربين عن الطعام لليوم 17 ، و قامت القوات الإسرائيلية باعتقال ما يقارب 20 متظاهراً واعتدت عليهم بالضرب . و قد شارك بالمظاهرة كل من  مسؤول ملف القدس في حركة فتح السيد حاتم عبد القادر  و الشيخ رائد صلاح، ونائب الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي مصطفى طه، وعبلة سعدات زوجة الأمين العام للجبهة الشعبية أحمد سعدات والذي تم نقله مؤخراً الى مستشفى سجن الرملة جراء إضرابه المستمرعن الطعام.و يذكر  أيضا أن الأسيرين المقدسيين رائد شاهين (أمضى 6 سنوات في السجن)، ومحمد الجيوسي (أمضى 4 سنوات في السجن) تحررا من الأسر اليوم، وقدما من سجن نفحة مباشرة للمشاركة في المظاهرة.

 وكانت مجموعات شبابية ونشطاء من مناطق مختلفة دعوا للمشاركة في هذا الإعتصام من أمام سجن الرملة حيث يرقد في مستشفى السجن عدد من الأسرى المضربين عن الطّعام منذ مدة تتراوح بين شهر وشهرين، وعلى رأسهم الأسيران بلال دياب وثائر حلاحلة المضربان عن الطعام منذ 65 يومًا وقد دخلا مرحلة الخطر على حياتهما، و يذكر أنه جرت اليوم محاكمة كل من الأسيرين بلال و ثائر في المحكمة العليا إلا أنه لم يصدر أي حكم بحقهما .