القوات الإسرائيلية تستفز مجموعة من الشبان وتعتقل احدهم وتحقق مع أثنين أخرين للاشتباه بهم
June 5, 2012

اعتقلت القوات الإٍسرائيلية الشاب خضر إبراهيم سمرين 23 عاماً من سلوان بعد ان قامت دورية إسرائيلية باستفزاز بعض الشبان الذين كانوا يقفون امام محلاتهم التجارية ثم تهجمت  عليهم وحاولت اعتقالهم وحينما لم تستطع الوصول لمرادها قامت باعتقال زبون "خضر سمرين"  كان يشتري من احد المحلات التجارية في شارع الشهيد سامر سرحان.

وفي تطور لاحق قام كل احمد 29  عاماً وشقيقه صالح سميح سرحان 21 عاماً بالتوجه الى محطة شرطة البريد في شارع صلاح الدين لتقديم شكوى ضد دورية القوات الإسرائيلية التي استفزت الشبان وحسب والد الشابين تقوم نفس الدورية منذ فترة طويلة وبشكل مستمر بمحاولة لاستفزاز الشبان.

الا ان الشابين يخضعان للتحقيق كمشتبه بهم في محطة الشرطة اضافة الى الشاب خضر سمرين الذي حول هو الأخر الى محطة شرطة البريد.

علل جار للشابين ان السلطات الإسرائيلية تستهدف عائلة سرحان بشكل مستمر بسبب صلة القرابة مع الشهيد سامر سرحان وسرد قصص عديدة لاستهداف عائلة سرحان

وبالتزامن مع الاعمال الاستفزازية قام شبان غاضبين بالقاء زجاجات حارقة على دوريات تابعة للقوات الإسرائيلية في احياء متفرقة من بلدة سلوان.

النصب التذكاري للشهيد سامر سرحان الذي هدمته القوات الإٍسرائيلية