قضى 10 سنوات في السجون ... الإفراج عن الأسير أويس ابراهيم حمادة
August 13, 2012

أفرجت إدارة سجن نفحة الصحراوي الاثنين عن الأسير أويس ابراهيم حمادة بعد قضائه 10 سنوات متنقلا بين السجون الإسرائيلية.

وكانت رسالة الأسرى الذين لا زالوا يقبعون خلف القضبان الحديدية لأويس، تكثيف الدعاء لكافة الأسرى خاصة في هذه الأيام من شهر رمضان المبارك بالأفراج عن كل الأسرى وعودتهم الى عائلاتهم، كما حملوه أمانة زيارة الأقصى والدعاء لهم فيه.

وعن الأوضاع داخل السجون الإسرائيلية والحركة الأسيرة قال الأسير المحرر أويس أن الأوضاع في تحسن داخل السجون بعد اضراب الكرامة الذي خاضه كافة الأسرى، لكن الأمور في السجن بحاجة الى متابعة دائمة للعيش حياة كريمة، متمنيا التحرر لكافة الأسرى.

كما ودعا أويس الى انهاء حالة الانقسام الوطني، مؤكدا على وحدة الحركة الأسيرة والعلاقات المتينة داخل السجون بين الفصائل الفلسطينية.

شقيق الأسير المحرر أويس حمادة (محمد حمادة) أفرج عنه في صفقة شاليط وأبعد الى قطاع غزة، والى ذلك قال :"ان صفقة تبادل الاسرى هي صفقة الكرامة والعزة.. والابعاد افضل من البقاء في السجون.. ونتمنى عودة كافة المحررين الى منازلهم".