الافراج عن الطفل مسلم عودة بشروط
September 16, 2012

افرجت الشرطة الإسرائيلية  مساء الأحد عن الطفل مسلم موسى عودة، بشرط الإقامة الجبرية لمدة خمسة أيام، والتوقيع على كفالة مالية قدرها خمسة الآف شيكل.

ووجهت الشرطة الإسرائيلية للطفل مسلم عودة تهمة القاء الحجارة على القوات الإسرائيلية ورفع الرايات الإسلامية في بلدة سلوان يوم الجمعة الماضي.

واستمر التحقيق مع مسلم -كما أوضح في اتصال معه- من الساعة الرابعة عصرا حتى التاسعة مساءً، وخلال ذلك أصيب بألم شديد في رأسه وحالة إغماء، كما طلب من المحقق احضار ملابس له لشعوره بالبرد.

واخبرت الشرطة الإسرائيلية الشيخ موسى عودة -الذي رافق ابنه مسلم بالتحقيق- أنه سيتم تحديد جلسة لابنه في المحكمة خلال الاسبوع القادم، مشيرا انه رفض دفع مبلغ 2000 شيكل مقابل الافراج عن ابنه.

وفي سياق متصل حاولت الشرطة الإسرائيلية تحويل الشيخ عودة "54 عاما" للسجن الفعلي، بدعوى صدور حكم بالسجن الفعلي بحقه لمدة 5 أشهر، بتهمة القاء الحجارة على القوات الإسرائيلية، علما انه قدم استئنافا للمحكمة وحدد تاريخ 12-11-2012 لبحثه.

وخلال احتجاز الشيخ وابنه في مخفر شرطة صلاح الدين تجمع عدد من أبناء وأقارب وأصدقاء عائلة عودة أمام المخفر، حيث حاولت الشرطة استفزازهم وامرتهم بالابتعاد عن المكان.