محكمة بئر السبع تُخلي سبيل والدة أسيرين مقدسيين بشرط الحبس المنزلي ودفع كفالة مالية
September 26, 2012

أخلت محكمة بئر السبع أمس الثلاثاء سبيل سهام نمر 52 عاما بعد توقيفها لمدة 24 ساعة، بحجة محاولة تهريب هاتف محمول لابنها القابع في سجن "أيشل".

وفرضت المحكمة على الحاجة سهام نمر من قرية صور باهر الحبس المنزلي ليوم الأحد القادم، ودفع كفالة مالية قيمتها 5 الآف شيكل.

وأوضحت لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أن الشرطة الإسرائيلية اعتقلت الحاجة نمر أثناء تواجدها في زيارة إبنها في "سجن إيشل" في بئر السبع بعد أن مكث في عزل "سجن إيله" مدة شهرين و نصف لرفضه الإنصياع لقرار التفتيش العاري في سجن ريمون.

وإدعت إدارة سجن إيشل بأن الحاجة سهام كانت تنوي تهريب جهاز تليفون خلوي لإبنها القابع في هذا السجن و تم تحويلها إلى شرطة بئر السبع التي باشرت التحقيق معها فورا.

الحاجة نمر هي والدة الأسير المقدسي "مراد نمر" الذي يقضي حكم بالسجن مدة 10 سنوات و مضى على إعتقاله 3 سنوات، ووالدة الأسير "أحمد نمر" الذي يقضي حكم بالسجن مدة 4 سنوات أمضى منها سنة نصف.