بعد اعتقال الفتى محمد سميح العباسي بساعات... مداهمة منزله وتفتيشه بالكامل
November 4, 2012

داهمت القوات الإسرائيلية مساء اليوم الأحد منزل المواطن سميح العباسي الكائن في "شارع المدارس- بطن الهوى- ببلدة سلوان، وقامت بتفتيشه بالكامل وبعثرت محتوياته، وذلك بعد ساعات من اعتقال ابنه "محمد" 17 عاماً.

وأفاد المواطن ثائر سمير العباسي لمركز معلومات وادي حلوة أن القوات الإسرائيلية داهمت منزل والده وتم سؤال العائلة عن صاحب المنزل، ثم داهموا منزل عمه "سميح العباسي" واحتجزوا أفراد العائلة وعددهم 7 في الصالون ومنعوهم من التحرك في المنزل، ثم باشروا بتفتيشه بشكل دقيق، في المطبخ والحمام وغرف النوم والصالات، اضافة الى تفتيش سطح المنزل والسيارات التي تعود للعائلة.

وأشار ثائر العباسي ان عمه وابن عمه من ذوي الاحتياجات الخاصة، وابن عمه الآخر يعاني من أمراض في الأعصاب، لكن القوات الإسرائيلية  لم تكترث لوضعهم الصحي، واحتجزتهم طوال عملية التفتيش التي استمرت حوالي ساعة ونصف.

ورفض الضباط الذين أشرفوا على عملية التفتيش اخبار العائلة عن سبب مداهمة المنزل واعتقال ابنهم محمد بحجة أنه "ملف سري"، مشيرين ان ابنهم محمد سيتم عرضه على قاضي محكمة الصلح الإسرائيلية يوم غدٍ الاثنين.

الشاب محمد سميح العباسي 17 عاماً، هو قيد الإقامة الجبرية منذ عام ونصف بتهمة القاء الحجارة على القوات الإسرائيلية، ومؤخرا تم السماح له بالخروج من المنزل حتى الساعة الثالثة عصراً، وتم اعتقاله اليوم على معبر مخيم شعفاط في ساعات العصر –بعد انتهاء عمله متوجهاً الى منزله- وحول الى معتقل المسكوبية.