مسيرة حاشدة بالعيسوية تضامنا مع الأسير المضرب عن الطعام سامر العيساوي
November 27, 2012

تحت شعار" الحرية للأسير سامر العيساوي" نظمت اليوم الثلاثاء مسيرة حاشدة في قرية العيسوية تضامناً مع الأسير المضرب عن الطعام منذ بداية آب الماضي.

وانطلقت المسيرة من منزل الاسير العيساوي وصولا الى مدخل القرية، وسط هتافات تنادي بالافراج عنه، وعن كافة الأسرى في السجون الإسرائيلية، ومنددة باعادة اعتقال أسرى محررين ضمن صفقات التبادل.

وتميزت المسيرة بارتداء عدد من المشاركين اللباس العسكري ووضع الاقنعة على وجوههم.

وحذر المنظمون ادارة السجون من مواصلة اعتقال الأسير العيساوي المضرب عن الطعام منذ حوالي 4 شهور، وحملوها مسؤولية أي مكروه قد يحصل له.

وأكد المنظمون انهم سيواصلون اقامة الفعاليات المختلفة من اعتصامات ومسيرات في مدينة القدس حتى الافراج عن الاسير العيساوي.

وبعد انتهاء المسيرة تمركزت قوات اسرائيلية على مدخل القرية.

وقال مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس في تصريح صحفي له:" إن الوضع الصحي للاسيرين المضربين عن الطعام ايمن الشراونة وسامر العيساوي المضربين منذ نحو خمسة أشهر وأربعة أشهر دخل مرحلة خطيرة جداً،  مشيراً الى انهما رفضوا طلب الاطباء الاسرائيليين بوقف الاضراب الذي اصبح يهدد حياتهم في كل لحظة