متطرفان يهوديان يعتديان على الفتى تامر وائل بدوي
December 27, 2012

 يعاني الفتي تامر وائل بدوي من أوجاع شديدة ورضوض في كافة انحاء جسده بعد اعتداء شابين يهوديين متديين عليه مساء الإثنين أثناء مروره من شارع رقم "ا" بالقدس.

ويروي الفتى بدوي 16 عاماً لمركز معلومات وادي حلوة ما جرى معه قائلاً :"كنت مع صديقي بنزهة الى شارع يافا على الدراجات الهوائية يوم الاثنين الماضي، وفي حوالي الساعة التاسعة مساءً وأثناء عودتنا الى منزلنا في بيت حنينا كان شابان متدينان يقفان مقابل محطة القطار في شارع رقم "1"، "مدخل حارة "السكناج" ونحن على الشارع المقابل واثناء مرورنا بالقرب منهم قام أحدهم بركلي بقدمه على رقبتي من الخلف حيث فقدت الوعي مباشرة على اثر الضربة".

ويكمل حديثه كما اخبره صديقه الذي فضل عدم ذكر اسمه :"تم ضربي ورفعي وقذفي في الهواء، ولدى مشاهدة صديقي ذلك بدأ بالصراخ فلاذ المهاجمان بالفرار من المكان، وقام بالاتصال بالإسعاف التي حضرت على الفور، ونقلت الى مستشفى هداسا عين كارم، وبقيت حتى اليوم التالي".

اما والدته فأكدت انها ستتقدم بشكوى رسمية ضد المعتدين، معربة عن غضبها لعدم الاهتمام بوضع ابنها الصحي من قبل الطاقم الطبي في مستشفى هداسا عين كارم، الذين رفضوا حقنه بالمسكنات اللازمة، علما انه كان يعاني من أوجاع شديدة في كافة انحاء جسده، ونزيف حاد في عينه وانفه.

20121226_144537

20121226_144508

20121226_144606

20121226_151457

20121226_144349