لليوم الثاني القوات الاسرائيلية تشن حملة اعتقالات ومداهمة ومخالفات في سلوان
January 31, 2013

لليوم الثاني على التوالي تواصل السلطات الإسرائيلية حملتها على قرية سلوان، حيث انتشرت طواقم مشتركة من البلدية والضريبة والتأمين الوطني في أحياء البلدة.

وأفاد جواد صيام مدير مركز معلومات وادي حلوة أن الحملة الإسرائيلية بدأت اليوم الساعة السابعة صباحا، واستمرت حتى ساعات الليل، حيث تم نصب حواجز طيارة للشرطة ولموظفي التأمين الوطني والضريبة على مداخل الأحياء (بئر أيوب، ووادي الربابة، وعين اللوزة، وحي البستان، والثوري، والعباسية، ووادي حلوة، والعين)، وتم تفتيش معظم السيارات المارة من الشارع مما تسبب بأزمة مرورية في شوارع البلدة خاصة في ساعات الصباح، وفي وقت الظهيرة.

وأضاف صيام :"لقد تم تحرير مخالفات تعسفية للعديد من السيارات، وذلك بعد تفتيشها وفحصها بدقة، كما شملت الحملة فحص هويات كافة ركاب في السيارات، وفحص ديونهم للمؤسسات الإسرائيلية.

كما تم في ساعات المساء مداهمة منزل للمواطن عدنان الكركي في منطقة العين، كما اعتقلت القوات الشابين سعيد الطويل وشهاب أبو ارميلة من على حاجز عسكري عند وادي الربابة، اضافة الى اعتقال شاب ثالث وهو يحمل هوية الضفة الغربية.

وأوضح صيام أن القوة الإسرائيلية المسؤولة عن هذه العملية هي ذاتها التي كانت قد أجرت وعلى مدار شهر حملة مماثلة في قرية العيسوية، حيث شنت حملة اعتقالات تعسفية طالت نساء وأطفال وشبان وفتية، علما انه لم يبقى في السجن حتى اليوم سوى 4 معتقلين وهذا يؤكد أن الاعتقالات كانت تتم بشكل عشوائي ودون مبرر، اضافة الى حملة مداهمات يومية للمحلات التجارية والمنازل وقطع المياه عن القرية.

 وقال صيام :"ان هذه القوة الخاصة تم تحويلها الى بلدة سلوان كسياسية عقاب جماعي للأهالي، وهذه الوحدة ستعمل في القرى والبلدات التي تحتج على سياسة الاستيطان ومصادرة الأراضي وهدم المنازل، فهي تعتقد انها ستردع الناس عن القيام بأي احتجاجات.

وتابع صيام :"ان هذه الوحدة الخاصة تدعي ان القوات الإسرائيلية تعاملت وعلى مدار السنوات الماضية بشكل "جيد مع السكان" الا ان الاهالي الذين يعترضون بحاجة الى أسلوب "العقاب الجماعي" لردعهم عن القيام بأي اعمال احتجاجية، علما ان هذه الحملة ستسمر عدة أسابيع.

مداهمة 6

مداهمة 5

سلوان مداهمة 4

سلوان مداهمة 4

سلوان مداهمة 3

سلوان المداهمة 2

سلوان المداهمة