الشبيبة الفتحاوية تنظم عملاً تطوعيا في أراضي عائلة شقير في حي وادي الربابة
February 22, 2013

أدى العشرات من أهالي سلوان صلاة الجمعة اليوم في خيمة الاعتصام المقامة في حي البستان، وعقب الانتهاء منها خرجوا بمسيرة تضامنية مع أهالي حي وادي الربابة الذين جرفت أراضيهم أواخر الشهر الماضي.

ونظمت حركة الشبيبة الفتحاوية –اقليم القدس عملاً تطوعيا في أراضي عائلة شقير في حي وادي الربابة، حيث قاموا بتسوية جزء من الأرض وازالة الأتربة والصخور وأغصان الأشجار التي خلفتها عملية التجريف والهدم الإسرائيلية للأرض، كما أزالوا جزء من الأتربة التي طمرت منزل المواطن أيمن شقير، كما تم فتح الطرق في الحي.

وأوضح موسى العباسي من قيادة الشبيبة الفتحاوية بالقدس أن حوالي 60 شاباً شاركوا باليوم التطوعي، وجميعهم أرتدوا قمصاناً كتب عليها" حركة الشبيبة الفتحاوية -اقليم القدس حماة الأقصى"، مؤكدا أن الحركة ستستمر بأعمال تطوعية وستنظم زيارات لكافة المنازل في القدس التي يتعرض سكانها لاعتداءات اسرائيلية كالهدم، أو المصادرة، أو الاعتقال، مضيفا أن الشبيبة الفتحاوية في المدينة تحمل شعار" التطوع والتضحية والفداء".

وأكدت قيادات من سلوان خلال العمل التطوعي في سلوان على أهمية النشاطات والاعمال التطوعية، التي تُعزز التعاون والترابط بين أبناء القدس، وتحمي المدينة من الاطماع والمخططات الإسرائيلية وتحافظ على عروبتها.

عمل وادي الربابة

العمل في وادي الربابة

وادي الربابة

عمل جماعي وادي الربابة

الاراضي والاتربة في وادي لربابة

تسوية الاراضي في وادي الربابة

تسوية اراضي

تسوية الارض

تجريف وتسوية

تجريف 2

اراضي تجريف