الشرطة الاسرائيلية تفرج عن الشقيقتين نسرين والآء عبيد بدون شروط
February 25, 2013

أفرجت الشرطة الإسرائيلية ظهر اليوم الاثنين عن الشقيقتين نسرين 34 عاماً والآء 20 عاماً محمد عبيد، بعد اعتقالهن واحتجازهن في معتقل المسكوبية.

وكانت قوات اسرائيلية كبيرة قامت فجر اليوم بمداهمة منزل مختار العيسوية محمد عبيد"أبو بلال" الكائن في شارع البستان بالقرية، وقامت باعتقال نسرين والآء، بتهمة "التضامن مع الأسير سامر العيساوي."

وأفاد المختار عبيد لمركز معلومات وادي حلوة أن القوات داهمت المنزل بطريقة وحشية، وأخذوا بمنادة زوجته بأن تفتح الباب بسرعة، مشيرا ان الشرطي ابراز أمر اعتقال نسرين والآء، فحاول الوالد أن يقنع القوات بأنه سيقوم هو بإصالهن الى مركز التحقيق لكن الضابط رفض، وهدده باستخدام القوة.

وقال المختار عبيد:" تم اعتقالهن بالقوة والاعتداء عليهن بالضرب أمامنا، كما تم ضرب الآء خلال التحقيق، حيث ركلها المحقق على قدميها وهي جالسة على الكرسي، كما تم ضرب رأسها بالطاولة."

ولفت المختار عبيد أن التحقيق مع ابنتيه تركز عن الفعاليات التضامنية مع الاسير سامر العيساوي، مشيرا انه تم التحقيق معه كذلك حول الأمر ذاته.