الافراج عن ثلاثة أسرى من سلوان والعيسوية وصور باهر
May 21, 2013
  • 222|عبد الرحيم عباسي|عباسي عبد|عباسي عبد الرحينم|عباسي عبد 2|اسرى|استقبال عباسي

افرجت ادارة سجن جلبوع خلال اليومين الماضيين عن ثلاثة اسرى مقدسيين وهم : عبدالرحيم خليل العباسي 28 عاما من سلوان، والأسير ابراهيم محيسن من العيسوية،  ومحمد علي خليل حمادة(44 عاما.

وقضى الأسير عبد الرحيم العباسي حكمه البالغ 3 سنوات في السجون الإسرائيلية بتهمة القاء زجاجات حارقة في سلوان، والمشاركة في الفعاليات المناهضة لافتتاح "كنيس الخراب في القدس القديمة، والتعدي على مسيرة للمستوطنين."

وعن مشاعر الإفراج قال العباسي:" لقد اختطلت مشاعري والاسير ابراهيم خلال الافراج، بين الفرحة للحرية والشوق للقاء الأهل والأصدقاء، وبين الحزن الشديد لتركنا الآلاف الأسرى في السجون الإسرائيلية.

وأوضح ان ادارة سجن جلبوع تعمدت تأخير موعد الإفراج عنهما حتى الساعة الرابعة عصرا، وقال:" لقد أخرجنا من الغرفة، ووضعت في أيدينا القيود، ثم انزلنا الى زنازنة – مخصصة لعقاب الأسرى-، وانتظرنا من الساعة السادسة صباحا حتى الرابعة عصرا للإفراج، واضاف" لقد شعرنا انها اجراءات اعادة اعتقال وليست افراج، واجراءات الافراج لا تستغرق سوى دقائق معدودة، الا ان ادارة السجون تتعمد ارهاق الاسير نفسيا والتلاعب بأعصابه وعائلته التي تنتظر خلف بوابات السجون.

ووجه الاسرى رسالتهم من خلال الأسير العباسي بضرورة عمل الفصائل لتحقيق الوحدة الوطنية، والعمل الجدي للافراج عنهم خاصة القدامي والمرضى، وعدم الاكتفاء بالتغني بالأسرى في وسائل الاعلام، كما يطالب الأسرى بتفعيل الحراك الشعبي والاعلامي لقضية الاسرى.

وعن الحديث عن امكانية الافراج عن قدامي الاسرى قال هناك حديث في السجون عن امكانية الإفراج عنهم، لكن لا يوجد مصادر رسمية تؤكد ذلك وتحدد موعد للافراج.

وأوضح انه التقى خلال مكوثه بالزنانة قبل الافراج عنه مع الأسير عمار بسيس وهو مضرب عن الطعام منذ اسبوعين، حيث يطالب باعادة التحقيق بالتهم الموجه ضده لتخفيف حكمه الموجه ضده، حيث محكوم بالسجن المؤبد.

الأسير ابراهيم محيسن

اما الأسير ابراهيم محيسن فقد قضى فترة محكوميته البالغة 14 شهرا.

الإفراج عن الأسير المقدسي محمد حمادة

كما أفرجت سلطات سجن الجلبوع يوم أمس عن الأسير المقدسي محمد علي خليل حمادة(44 عام) بعد أن امضى مدة عامين و نصف داخل الأسر.

وأوضحت لجنة اهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين ان الاسير المحرر محمد قد إعتقل بتاريخ 5/12/2010 و حكمت عليه المحكمة الإحتلالية بالسجن مدة ثلاث سنوات و أربعة أشهر، وقد تقدم بطلب لتخفيض الثلث (شليش) و قد تم رفضه أكثر من مرة، وتلقى الأهل إتصالا هاتفيا من محمد يبلغهم فيه أنه قد تم إطلاق سراحة.

و الأسير المذكور من سكان قرية صور باهر و هو متزوج و أب لخمسة من الأبناء و البنات

استقبال عباسي

اسرى

عباسي عبد 2

عباسي عبد الرحينم

عباسي عبد

عبد الرحيم عباسي