الحكم على6 شبان... وتمديد توقيف 13 مقدسيا والافراج عن طفل
May 30, 2013
  • محكمة الصلح

أصدرت محكمة الصلح والمركزية اليوم احكاما بالسجن الفعلي ضد 5 شبان مقدسيين، ومددت توقيف 13 آخرين، وافرجت عن طفل.

وأفاد المحامي محمد محمود من مؤسسة الضمير أن محكمة الصلح الإسرائيلية أصدرت حكما بالسجن الفعلي على الشاب محمود الرجبي 3 شهور ويوم، بتهمة القاء الحجارة، وعلى الشاب وليد محيسن سجن فعلي لمدة 10 أشهر، وعلى الشاب علي عبيد مدة 8 أشهر.

وأَضاف أن المحكمة المركزية أصدرت حكما بالسجن الفعلي على الشاب سامر فروخ مدة 6 شهور، وعلى الشاب وسام عبيد 34 شهرا بتهمة (الانتماء لتنظيم الجبهة الشعبية، وحيازة أسحلة)، وعلى محمود زيدان محمود بالسجن الفعلي (١٠) شهور.

كما قررت محكمة الصلح عدم ادانة الشاب محمد أبو ريالة، وفرض عليه غرامة مالية قيمتها 500 شيكل، بينما أجل النطق بالحكم على الشابين منصور ناصر وأنس درويش لتاريخ 2-10-2013.

ومددت المحكمة المركزية توقيف اياد الاعور وشادي الأعور، ليوم الأحد القادم، لقرار الافراج عنهما أو تمديد اعتقالهما، حيث تم خلال جلسة اليوم الطعن بإدلة النيابة العامة.

ومددت محكمة الصلح توقيف كل من محمد غوشة 21 عاما، ومحمد حلواني 19 عاما، وماهر البيتوني 20 عاما، وحمودة البيتوني 19 عاما، وأنس الأفغاني 21 عاما، وعلاء مكية 19 عاما، وعبدالله دياب 18 عاما، ومهند عيد 17 عاما، وعبود الجعبري 16 عاما، ومحمود الخطيب 20 عاما، ومحمود الترياقي، ليوم الأحد القادم، علما انهم اعتقلوا من حارة السعدية بالقدس القديمة فجر اليوم.

وقرر قاضي محكمة الصلح الافراج عن الطفل عيسى متعب 13 عاما،بشرط الحبس المنزلي لمدة 3 ايام والابعاد الى بلدة بيت حنينا.