اغلاق الصف السادس في مدرسة "بئر أيوب" ببلدة سلوان
August 27, 2013

فوجئ طلبة الصف السادس في مدرسة "بئر أيوب الابتدائية" ببلدة سلوان في أول أيام السنة الدراسية من قيام بلدية الاحتلال بإغلاق صفهم الدراسي، لعدم وجود غرف صفية تكفي لاستيعاب الطلبة.

وأفاد الأهالي أن أولادهم توجهوا صباح اليوم للمدرسة لبدء العام الدراسي، لكنهم بقوا في الشارع، بعد رفض استقبالهم، بحجة عدم وجود غرف صفية كافية لاستيعاب الطلبة، علما انهم يدرسون في المدرسة من الصف الأول الابتدائي.

وأفاد الأهالي أن عدد الطلبة الذين رفضت المدرسة استقبالهم بلغ 40 طالبا.

وأوضح فارس الخالص رئيس لجنة أولياء الأمور في مدارس سلوان ان بلدة سلوان جزء من مدينة القدس، وتعاني من نقص حاد في الغرف الصفية، لتقاعس البلدية بوضع خطط استراتيجية مستقبلة تتناسب مع الزيادة الطبيعية للنمو السكاني.

وأوضح ان بلدية الاحتلال تتذرع بأنها قامت بإغلاق أحد صفوف السادس لاستيعاب تسجيل طلبة الصف الأول الابتدائي.