السفير المصري ووفد أوروبي يزور بلدة سلوان
August 29, 2013

قام دبلوماسيون ووفد من الإتحاد الأوروبي والسفير المصري اليوم الخميس بزيارة بلدة سلوان، للاطلاع على عمليات الهدم والتجريف التي نفذتها السلطات الإسرائيلية.

وزار الوفد المقدسي خالد الزير الذي يعيش في خيمة بأرضه، بعد هدم منزله الذي كان يعيش فيه مع أسرته المكونة من 7 أنفار، مؤكدا الزير على صموده بأرضه وعدم تركها لتنفيذ المخططات الاستيطانية بالمنطقة.

وقدم مدير مركز معلومات وادي حلوة جواد صيام شرحا للوفد عن أوضاع بلدة سلوان، حيث يعاني السكان فيها من عمليات مداهمة من قبل سلطات الاحتلال، لتوزيع أوامر هدم، أو تحرير مخالفات وفرض ضرائب على أصحاب المحلات التجارية، اضافة الى معاناتهم من المستوطنين وحراسهم الذين يعيشون في البؤر الاستيطانية المنتشرة بأحياء سلوان، متطرقا الى التهديد بهدم حي البستان بأكمله وتشريد سكانه لتنفيذ مخطط "الحديقة القومية"، اضافة الى تهديد بمصادرة مئات الدونمات من أراضي البلدة.

وتحدث صيام عن منع السكان من البناء في سلوان، ومدينة القدس عامة، حيث لا تعطي البلدية التراخيص اللازمة للبناء.

 وفد اوروبي

سلوان