الافراج عن اياد الأعور بعد تبرئته من التهم المنسوبة ضده
September 15, 2013

برَّأ قاضي المحكمة المركزية اليوم المواطن اياد الأعور 42 عاماً من بلدة سلوان، لعدم ثبوت التهم الموجهة ضده.

وأفاد المحامي محمد محمود من مؤسسة الضمير أن قاضي محكمة الصلح قرر الإفراج خلال الجلسة عن موكله اياد الأعور، لعدم اثبات النيابة العامة التهم الموجهة ضده وهي القاء الحجارة في سلوان، مشيرا انه تم عقد جلسة في شهر تموز الماضي للإستماع للشهود، واليوم هي جلسة استكمال لسماع الشهود، وتبين خلال الجلسة تناقضاً في أقوال الشهود وعدم اثبات الأدله ضده.

وأشار المحامي محمود أن القاضي قرر الإفراج عنه اليوم دون شرط أو قيد، وبرأه من التهم الموجهة ضده، علما ان الأعور معتقل منذ 19-5-2013، بعد منزله في سلوان.