توزيع أوامر هدم ادارية في حي وادي حلوة
October 27, 2013

داهمت طواقم مشتركة من بلدية القدس والقوات الإسرائيلية بلدة سلوان، ووزعت أخطارات هدم إدارية على 4 منازل ومنشأة اقتصادية في حي وادي حلوة، بحجة البناء دون ترخيص.

وأوضح طاقم مركز معلومات وادي حلوة – سلوان ان عمال بلدية القدس سلموا 5 اخطارات هدم إدارية لعائلات صيام، وغيث، وعويضة، والطويل.

وأشارت عائلة صيام أن قوات الاحتلال داهمت منزلها وسلمتها أمر هدم اداري، لافتة ان منزلها قائم منذ التسعينيات ويأوي 7 أفراد، وتبلغ مساحته 50 مترا مربعا، أما منزل غيث فإن مساحته تبلغ 65 مترا مربعا، ويعيش فيه 7 أفراد، ومبني منذ التسعينيات.

أما عائلة الطويل فقد تسلمت أخطار هدم لاضافة مساحتها مترين لمحل تجاري قائم منذ السبعينيات.

 كما داهمت القوات منزل جواد صيام مدير مركز المعلومات وسلمته أمر هدم اداري لمنزله البالغة مساحته 70 مترا مربعا، ويأوي 4 أنفار، علما انه مبني منذ عام (1952) قبل احتلال القدس، وفي عام 2002 قامت العائلة بترميم سقف المنزل باستبدال ألواح الزينكو و"الاسبست" بالكرميد، وهذا العام قامت بترميمه مجددا بسبب معاناتهم من تسريب المياه طوال فصل الشتاء.

وعلقت طواقم البلدية امر هدم اداري على عمارة سكنية لعائلة قراعين في حي وادي حلوة، وتضم 3 شققـ وتأوي 13 فردا، بينهم 5 أطفال، علما ان العمارة مبنية منذ 1998، وتم دفع مخالفات بناء أكثر من 130 ألف شيكل، كما حاولت العائلة استصدار رخصة بناء وقامت بتوكيل محامي ومهندس لمتابعة القضية ودفعت أكثر من 70 ألف دولار امريكي، لكن دون جدوى.

وقامت طواقم البلدية بتصوير عدة منازل في حي وادي حلوة، اضافة الى تصوير مداخل ومخارج الحارات.

قوات واوامر هدم

وليد غيث

امر هدم اداري