تمديد توقيف 4 فتية و5 مواطنين وفرض الحبس المنزلي على شاب
November 27, 2013

مدد قضاة محكمة "الصلح" و"المركزية" اليوم الأربعاء، توقيف 5 شبان ، و4 فتية مقدسيين، كما فرضت الحبس المنزلي على شاب آخر.

وأفاد محمد محمود محامي مؤسسة الضمير أن قاضي محكمة الصلح مدد توقيف المواطن باسل محمود 53 عاما، لتاريخ 16-12، لحين صدور "تقرير ضابط السلوك"، للنظر بإمكانية الإفراج عنه بكفالة مادية وحبس منزلي، حيث قدمت النيابة العامة ضده خلال جلسة اليوم لائحة اتهام تضمنت" الاعتداء على أفراد الشرطة، والقاء الحجارة، والاشتراك في مواجهات بالعيسوية."

وقامت القوات باسل محمود باعتقال المواطن  يوم الأحد الماضي، بعد الاعتداء عليه بالضرب، وظهرت علامات الاعتداء على وجهه وظهره.

وفي سياق متصل أفاد المحامي محمود أن النيابة العامة قدمت للمحكمة المركزية لائحة اتهام ضد اربعة قاصرين مقدسيين من قرية العيسوية، تضمنت "القاء زجاجات حارقة على موقع حراسة عسكري قريب من العيسوية ،والقاء زجاجات حارقة على مدخل الجامعة العبرية في نفس المنطقة، والقاء الحجارة على سيارات المستوطنين"، ومدد القاضي اعتقال كل من محمد سمير عبيد، وعدي عبيد، وأدهم سبته ليوم غدٍ للنظر بإمكانية الافراج عنه بكفالة مالية، في حين مددت القاصر مهند عبيد لتاريخ 11-12، لحين صدور "تقرير ضابط السلوك."

وأضاف ان المحكمة مددت توقيف الشاب محمد بدر لتاريخ 5-12 لصدور الحكم، حيث عرض اليوم على المحكمة المركزية "للطعن بالحكم."

كما مددت محكمة الصلح توقيف الشاب احمد محيسن لتاريخ 16-12، لحين صدور تقرير "ضابط السلوك"، علما انه اعتقل من العيسوية الأحد الماضي بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح، واتهم بالاعتداء على الشرطة وضرب الحجارة.

كما مددت محكمة الصلح يوم أمس توقيف الشابين أمجد عابدين ليوم الثلاثاء القادم، ومنير كمال ليوم الأحد القادم، علما ان التهم الموجه ضدهما سرية، وتم اعتقالهما فجر أمس بعد مداهمة منزليهما في القدس.

الشرطة تفرض الحبس المنزلي لمدة 5 أيام على شاب مقدسي

وفي سياق أصدرت شرطة "القشلة" اليوم قرارا بالحبس المنزلي لمدة 5 أيام، على الشاب المقدسي عزمي محمد عيد عابدين 27 عاما من سكان واد الجوز بالقدس ، بدعوى إعتدائه بالضرب على جنود حرس الحدود وعرقلة عملهم .

وأوضح الشاب عزمي عابدين:" ان قوات الشرطة الإسرائيلية اعتقلته صباحا أثناء توجهه صباحا لعمله في مطعم والده الكائن في سوق الدباغة بالبلدة القديمة، حيث قام جنديان إسرائيليان باب العمود وطلبا منه هويته، ثم قاما بتوجيه الشتائم له والألفاظ النابية، فجرت بينه وبينهما مشادة كلامية فقاما بإعتقاله وأقتياده إلى مركز شرطة باب السلسلة ثم الى القشلة، واتهم بالاعتداء على الجنود وعرقلة عملهم."

وأفرجت الشرطة عن الشاب عابدين بشرط الحبس المنزلي لمدة 5 أيام ، والتوقيع على كفالة ورقية بقيمة ألفي شيكل ، اضافة الى توقيع كفالة طرف ثالث .