مسيرة للمستوطنين على أبواب المسجد الاقصى
December 2, 2013

نظم الالاف من المستوطنين مساء اليوم الاثنين  مسيرة ضخمة جابت حارات البلدة القديمة، بمناسبة رأس الشهر العبري، وتزامنا مع "عيد الانوار- الحانوكا اليهودي.

وانطلقت المسيرة من حائط البراق، باتجاه ابواب الاقصى باب القطانين، والحديد، والملك فيصل، وحطة، وصولا الى باب الاسباط، ورفعت خلال ذلك الاعلام الاسرائيلية والأبواق والشمعدان

  وأفاد شهود عيان أن قوات اسرائيلية كبيرة وفرت الحماية الكاملة لقطعان المستوطنين، الذين اخذوا بتشكيل حلقات رقص وغناء، ونفخ بالابواق، ن اضافة الى ترديد عبارات "الموت للعرب" ودعوات "لبناء الهيكل، كما أدوا منهم الطقوس الدينية عند بعض الابواب.."

وقال شهود عيان:"لدى وصول المستوطنين عند باب الأسباط قاموا بنصب شوادر، ورفعوا الشمعدان وأشعلوه وبقوا في المكان حوالي ساعة، بحراسة شرطية مشددة.

وأكد الشهود ان شارع الواد تحول لثكنة عسكرية مغلقة ، حيث منعت القوات أي من المواطنين الخروج أو الدخول لمكان المسيرة ، وأعتلت عناصر المخابرات أسطح المنازل على جانبي شارع الواد وطريق المجاهدين المؤدي لباب الأسباط ، وأنتشرت قوات كبيرة من الوحدات الخاصة وجنود حرس الحدود والشرطة والمخابرات بالشوارع ، كما واغلقت مداخل الحارات.

واجبرت الشرطة الاسرائيلية اصحاب المحلات التجارية في شارع الواد على اغلاق محلاتهم التجارية الساعة السادسة مساء، ضمن الاجراءات التي لتأمين مسيرة المستوطنين، كما اعتلت اسطح عدد من المنازل، واغلقت عدة طرقات.

اد ، وأمرتهم بإغلاق محالهم التجارية الساعة السادسة مساء .

و هذا الشمعدان "لنؤكد تطهيره وتحريره من الاعداء" – بحسب ادعائهم- .