تمديد توقيف 5 مقدسيين وابعاد فتى عن الأقصى لمدة 30 يوما
December 18, 2013

مددت محكمة الصلح 8 مقدسيين، وافرجت عن اثنين آخرين.

وأفاد المحامي محمد محمود من مؤسسة الضمير، وزياد الهيدمي من الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال أن قاضي محكمة الصلح مددت توقيف كل من فادي الرجبي 19 عاماً،  ومحمد عبد المنعم أعور 15 عاما، ومصطفى شحادة 17، ليوم الأحد القادم، للتحقيق معهم بتهمة القاء الحجارة في المسجد الأقصى، علما انهم اعتقلوا فجرا من منازلهم في بلدة سلوان.

وأضافا ان المحكمة مددت توقيف شادي اللبان المغربي، وأحمد هديب ليوم غدٍ، بتهمة القاء الحجارة في الأقصى، كما أفرجت الشرطة الاسرائيلية اليوم عن الفتى مجد دعنا، بكفالة مالية قدرها 500 شيكل، وبشرط الإبعاد عن المسجد الاقصى لمدة 30 يوماً، علما انهم اعتقلوا من القدس القديمة فجر اليوم.

كما افرجت الشرطة الإسرائيلية عن الشاب أحمد نادر عودة 17 عاماً، دون شروط، علما انه اعتقل اليوم من منزله بسلوان.

وعلم مركز معلومات وادي حلوة أن المحكمة المركزية مددت اليوم توقيف الفتى عثمان عامر إسعيد 13 عاماً  من حارة السعدية بالبلدة القديمة بالقدس لتاريخ 22 – 12 – 2013 ، لعدم تقديم ضابط السلوك تقرير بحقه بعد، علما انه معتقل منذ حوالي شهر.

كما مدد قاضي محكمة الصلح مدد توقيف الشاب رامي بركة ليوم الثلاثاء القادم، والشاب أكرم الشرفا ليوم الأربعاء القادم، علما ان الجلسات كانت سرية.

شادي

شادي وهديب

الطفلة دعنا