الافراج عن 5 مقدسيين وتمديد توقيف 3آخرين
December 22, 2013

أفرجت ادارة السجون الاسرائيلية مساء اليوم عن الأسير المقدسي عبد الرحمن الشلودي من بلدة سلوان، بعد قضائه محكوميته البالغة 14 شهرا.

ومن جهة أخرى مدد قاضي المحكمة المركزية توقيف شابا، وافرج عن ثلاثة آخرين، فيما مدد قاضي المحكمة المركزية توقيف شابين.

وأفاد محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن قاضي" الصلح" مدد توقيف الشاب محمود القاق، ليوم الأربعاء القادم، لتحقيق معه، علما انه اعتقل فجر اليوم من سلوان.

وأضاف ان المحكمة المركزية قدمت اليوم لائحة اتهام ضد سلمان أبو اسبيتان، وسيف أبو جمعة، وهي"القاء الحجارة على القوات الاسرائيلية"، ومدد توقيفهما لتاريخ 14-1-2014، لحين صدور تقرير "َضابط السلوك" للنظر بإمكانية الافراج عنهما بكفالة مالية.

وقرر قاضي محكمة الصلح اليوم الإفراج عن فادي الرجبي 19 عاماً، ومصطفى شحادة 17، بشرط ابعادهما عن المسجد الأقصى  لمدة 45 يوما، كما افرج عن محمد عبد المنعم أعور 15 عاما، بكفالة مالية قدرها 1000 شيكل، وبشرط الحبس المنزلي لمدة 3 أيام.

وفي سياق متصل أفرجت ادارة السجون الاسرائيلية مؤخرا عن الشاب صهيب الرجبي، بعد قضائه كامل محكوميته البالغة 3 أشهر.