تمديد توقيف 5 مقدسيين والافراج عن شاب ومواطن خماسيني من العيسوية
December 24, 2013

مددت قاضي محكمة الصلح الإسرائيلية اليوم الثلاثاء توقيف 5 مقدسيين، وأفرج عن مواطن خماسيني وشاب بشرط الابعاد والحبس المنزلي.

وأفاد محامي نادي الأسير مفيد الحاج أن قاضي محكمة الصلح مدد توقيف القاصر عبدالله الفاخوري لتاريخ 7-1-2014 لحين صدور تقرير "ضابط السلوك"، للنظر بإمكانية الإفراج عنهما بكفالة مالية وحبس منزلي، واتهم بالقاء الحجارة في المسجد الأقصى.

وأضاف المحامي أن القاضي مدد توقيف محمد حبيب القاضي ليوم الخميس القادم، لتقديم لائحة اتهام ضده بضرب الحجارة في الاقصى، كما مدد توقيف الشاب وسام محمد سدر ليوم غدٍ لفحص الأدلة.

وفي سياق متصل أفاد محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن قاضي محكمة الصلح قرر الافراج عن المواطن باسل محمود 53 عاما، بكفالة مالية قدرها 3 الاف شيكل، وبشرط الحبس المنزلي والابعاد عن مكان سكنه بالعيسوية الى بلدة بيت حنينا، لحين انتهاء الاجراءات القانونية ضده، علما انه اعتقل خلال مواجهات بالبلدة، واعتدي عليه بالهراوات والقنابل.

كما مدد توقيف الشاب حامد عبيد ليوم الأحد القادم.

وعلم مركز معلومات وادي حلوة أن محكمة الصلح قررت الافراج عن  أحمد محيسن بحبس بيتي وابعاد الى منطقة بيت حنينا.

كما عرض اليوم الشاب اياد عمر الشلبي على المحكمة، وتم تأجيل محاكمته لتاريخ 13-1-2014، للنطق بالحكم.