الأسير الشبل عبيدة اسعيد يستأنف اضرابه المفتوح عن الطعام
February 16, 2014

يواصل الفتى الأسير عبيدة عامر اسعيد 16 عاماً اضرابه المفتوح عن الطعام منذ 5 أيام، مطالبا بنقله الى احدى السجون الأمنية.

وأوضح والده انه تلقى اتصالا من المحامية هبة مصالحة لاخباره بأنها قامت بزيارة نجله اليوم، وبدأ قبل 5 أيام اضرابا مفتوحا عن الطعام، احتجاحا على عدم نقله الى سجن أمني كما وعدته ادارة السجون مؤخرا، لافته أن وضعه الصحي والنفسي صعب للغاية.

وأضاف والده أن ابنه عبيدة اعلن اضرابه عن الطعام بتاريخ 28-1-2014، بعد نقله من المسكوبية الى سجن أوفيك، وبعد ثلاثة أيام وعدته ادارة السجن بنقله الى سجن للأسرى الأمنيين خلال عشرة أيام كحد أقصى، وبالتحديد بعد عرضه على المحكمة المركزية، وبناء على هذا الاتفاق علق الفتى الاسير اضرابه عن الطعام.

وتابع والده:" عرض عبيدة على المحكمة المركزية بتاريخ 11-2-2014، لكنه فوجئ بإعادته الى زنازنه انفرادية في سجن أوفيك، ولدى زيارة المحاميه له اليوم أخبرها بأنه بدأ قبل 5 أيام اضرابه المفتوح عن الطعام.

واعتقل الفتى عبيدة وشقيقه عثمان 13 بتاريخ 25-11-2013، ووجهت لهما تهمة "القاء زجاجات حارقة على سيارة شرطة بالقدس"، وافرج عن عثمان بكفالة مالية وبشرط الحبس المنزلي، في حين رفضت النيابة الافراج عن عبيدة، كما اعتقل بتاريخ 3-11-2013، وذلك بعد الافراج عنه من سجن "الشارون" بعد قضائه 5 أشهر.