الاحتلال يمنع المسلمين من دخول الأقصى وعشرات المستوطنين يقتحمونه
June 3, 2014

لليوم الثاني على التوالي تواصل القوات الإسرائيلية حصارها على المسجد الأقصى، بإغلاقه أمام المسلمين، وفتحه لاقتحامات المستوطنين خلال عيد "نزول التوراة- شفوعوت".

وافاد شهود عيان من داخل المسجد الأقصى ان العشرات من المتطرفين اقتحموا المسجد الأقصى عبر باب المغاربة، على شكل جماعات متتالية، ومن بينهم عضو الكنيست "ميخائيل بن أري" الذي اقتحمه برفقة مجموعة من المتطرفين، وهتف "جبل الهيكل بأيدينا"، ومن بين المقتحمين الحاخام يهودا غليك،  والذي قاد ثلاث مجموعات، كما أدى المجموعات المتطرفة طقوسها الدينية خلال جولتها بالأقصى، بحراسة وحماية الشرطة.

وخلال ذلك اعتدى احد المستوطنين بالألفاظ النابية على رئيس مجلس الأوقاف الشيخ عبد العظيم سلهب، وتصدى له الحراس، وقامت الشرطة بإخراجه على الفور من الأقصى.

وأوضح شهود العيان ان القوات الإسرائيلية أغلقت جميع ابواب الأقصى باستثناء (حطة والمجلس والسلسلة)، ونصب الحواجز الحديدية على الأبواب، ومنعت الرجال الذين تقل اعمارهم عن ال50 عاما من الدخول إليه، ومنعت كافة النساء وطلبة المدارس من دخول الأقصى.

وتشهد ابواب المسجد الاقصى اشتباكات بين الحين والآخر بين المصلين والقوات المنتشرة على أبوابه، وعند باب حطة اعتدت القوات على مواطن في الخمسينات من العمر أثناء محاولته الدخول الى الاقصى، مما ادى الى اندلاع اشتباكات.

وأكدت شخصيات دينية أن الاحتلال والمستوطنين استباحوا اليوم المسجد الأقصى، وقالوا :" ان الاحتلال جسد "التقسيم الزماني للمسجد الأقصى"بين اليهود والمسلمين، حيث حرم كافة المسلمين من جميع الاعمار ( نساء وأطفال وفتية وطلبة مدارس وشبان) باستثناء كبار السن الذين تزيد اعمارهم عن ال50 عاما من الدخول الى الأقصى يوم الاثنين 3-6 من ساعات الصباح حتى صلاة الظهر، حيث فتحت الشرطة ابواب الاقصى عند حوالي الساعة الرابعةعصرا.

unnamed (30)

1464000_309560845835174_2722411848326191961_n

10390514_309554095835849_8736855064242301656_n

unnamed (31)