خلال شهر اعتقال 430 مقدسيا... أحكام وتمديدات وافراجات
August 4, 2014

تواصل الشرطة الاسرائيلية حملة اعتقالات بدأتها قبل أكثر من شهر عقب اختطاف وقتل الشهيد محمد أبو خضير.

أوضح محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن قاضي محكمة الصلح مدد توقيف محمد زكريا عوض، وجهاد عبيد، وأحمد جابر لتاريخ 5-8-2014 ، للتحقيق معهم، والشاب محمود أبو العياش لتاريخ 6-8-2014، لتقديم لائحة اتهام ضده، علما انهم اعتقلوا فجر الاثنين.

وأضاف محمود أن قاضي محكمة الصلح رفض الافراج عن موكله يوسف مريش بحجة "خطر على أمن الدولة" ومدد توقيفه لحين انتهاء الاجراءات القانونية ضده.

كما قرر القاضي الافراج عن مجد زغير 15 عاما، بشرط الحبس المنزلي، وبكفالة مالية قيمتها 5 الاف شيكل، وكفالة طرف ثالث 10 الاف شيكل.

وعلم مركز معلومات وادي حلوة أن القوات الاسرائيلية اعتقلت فجر الاثنين أمير مجدي أبو خضير من حي شعفاط.

كما اعتقلت عصر الاثنين طفلا من حي رأس العمود، والشاب معتصم قراعين من حي بئر أيوب.

أحكام

وفي سياق متصل حكم قاضي محكمة الصلح  الاحد على الشاب حامد عبيد بالسجن الفعلي لمدة 7 أشهر، علما ان النيابة كانت تطالب باعتقاله لمدة 18 شهرا، ولكن لضعف الادلة حول التهم الموجه ضده حكم بالسجن الفعلي لمدة 7 اشهر، كما افاد محامي مؤسسة الضمير.

كما حكم الشاب يوسف عبيد بالسجن الفعلي لمدة 12 شهرا، وبؤي سرندح لمدة 6 أشهر، ووائل سبته لمدة 10 أشهر، علما انهم اعتقلوا نهاية نيسان الماضي، بتهمة القاء الحجارة والزجاجات الحارقة.

ومدد قاضي محكمة الصلح الاحد مازن حلواني وصامد أبو اسنينة، وحسين طوماني من القدس القديمة ويوسف العداوين من شعفاط لتاريخ 6-8-2014.

و أفرجت شرطة أمس عن الشابين جهاد قوس و محمود عبد اللطيف بعد أن اعتقلتهما لساعات بحجة عدم حضورهما للتحقيق بعد تسليمها استدعاء مؤخرا.

وقالت الشرطة الاسرائيلية في بيان صدر الاثنين انها اعتقلت 430 مقدسي من تاريخ 2-7-2014 أي بعد استشهاد محمد أبو خضير، وتم تقديم اكثر من 150 لائحة اتهام.