الحكم على النائب المقدسي أحمد عطون
August 20, 2014

أصدرت محكمة عوفر الإثنين حكما بالسجن مدة 20 شهرا فعليا و 18 شهرا مع وقف التنفيذ لمدة 5 سنوات، على النائب المقدسي أحمد محمد عطون (أبو مجاهد).

وكان عطون قد إعتقل بتاريخ 4/2/2013 وحولته سلطات الإحتلال للإعتقال الإداري و سرعان ما تم تحويله إلى التحقيق حيث وجهت له عدة تهم.

وأوضحت لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أن النائب عطون أمضى داخل السجون أكثر عن 14 عاما، وهو متزوج و أب لخمسة من الأبناء، وقد أقدمت سلطات الإحتلال على سحب إقامته المقدسية و كذلك أوراقه الثبوتيه بججة عدم ولائه (للإحتلال) بعد أن إنتخب في المجلس التشريعي الفلسطيني ، وحاولت إبعاده عن القدس إلا أنه صمد وإعتصم داخل خيمة في الصليب الأحمر في القدس مايزد عن عام و نصف ومعه زميليه الوزير خالد أبو عرفة و النائب المقدسي محمد طوطح، من ثم أقدم الإحتلال على إختطافة من داخل مقر الصليب الأحمر ومكث فترة في سجن المسكوبية و من بعدها أبعد إلى مدينة رام الله إلى ان إعتقل بتاريخ 4/2/2013.

والجدير ذكره أن محمد (15 عام) و هو الإبن الثاني للنائب أحمد عطون يقبع داخل الأسر منذ ثمانية اشهر ويقضي حكما بالسجن مدة 22 شهرا، بينما يقبع جهاد الشقيق الأصغر لأبو مجاهد في الأسر منذ عدة سنوات، و شقيقه محمود أبعد إلى تركيا بعد أن تحرر ضمن صفقة وفاء الأحرار قبل حوالي ثلاثة أعوام بعد أن أمضى مدة 19 عاما داخل سجون الإحتلال.