صور: القوات الاسرائيلية تهاجم موكب جنازة الشهيد محمد سنقرط واصابات بالعشرات
September 8, 2014

هاجمت القوات الإسرائيلية موكب جنازة الشهيد محمد عبد المجيد سنقرط، بالقنابل الصوتية والغازية والأعيرة المطاطية، عند باب الساهرة، واقتحمت مقبرة "المجاهدين" في شارع صلاح الدين بالتزامن مع دفن الشهيد سنقرط.

إصابات...

وحسب المعلومات المتوفرة لمركز معلومات وادي حلوة – سلوان فإن المئات من المشيعين أصيبوا بحالات اختناق بعد القاء القنابل عليهم بصورة مباشرة، كما اصيب العديد بشظايا القنابل الصوتية والاعيرة المطاطية، اضافة الى اصابات بالرضوض بعد الاعتداء عليهم بالهراوات.

وأفادت طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني أن 11 اصابة نقلت بسيارات الاسعاف الى مستشفى المقاصد للعلاج، وهي اصابات بشظايا القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية، ومن بينهم اصابتين بالرأس ووصف الاصابة "بالخطرة".

اعتقالات

وفي انتهاك آخر لحرمة التشييع فقد اقتحمت القوات مقبرة المجاهدين واعتدت بالضرب على المشيعين واعتقلت عدد منهم، ولاحقت الشبان داخل المقبرة دون مراعاة حرمة دفن الشهيد الذي كان يوارى الثرى، والقت القنابل الصوتية داخل المقبرة.

واوضح محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن القوات اعتقلت كلا من: نضال سنقرط، والدكتور زكي مهلوس، وخميس عياش، وشاكر ناصر الدين، واعتدت عليهم بالضرب واقتادتهم الى مخفر شرطة شارع صلاح الدين.

جثمان الشهيد

وبعد تشريح الجثة في معهد التشريح بأبو كبير بإشراف الدكتور الفلسطيني صابر العالول، تم نقل الجثمان الى مستشفى المقاصد حيث تم تغسيله، ثم نقل بسيارات الهلال الأحمر الفلسطيني الى منزله في حي وادي الجوز وكان في استقباله المئات من الفلسطينيين (الأطفال والنساء وكبار السن)، واستقبال بإطلاق المفرقعات والزغاريد وتوزيع المكسرات.

ثم انطلق موكب الجنازة من منزل الشهيد باتجاه حارات وادي الجوز وصولا الى المسجد الأقصى، ورفع الشهيد على الأكتاف، ورفعت خلال ذلك صورا للشهيد والاعلام الفلسطينية ورايات الفصائل الفلسطينية.

وبعد صلاة الجنازة على الشهيد في المسجد الأقصى انطلق الموكب مجددا ليجوب ساحات المسجد الاقصى، حتى خرج من باب حطة الى حارات القدس القديمة وصولا الى باب الساهرة ومقبرة شارع صلاح الدين.

مواجهات ليلية في القدس

وتجددت المواجهات الليلية في حي وادي الجوز، بالقرب من منزل الشهيد، والقيت القنابل الصوتية بكثافة باتجاه المنازل في أزقة الحي، وشهد حي وادي الجوز مواجهات متفرقة طوال ساعات اليوم الاثنين.

كما اندلعت مواجهات في حي عين اللوزة ببلدة سلوان، وفي حي الصوانة، تنديدا باستشهاد الفتى سنقرط

وفي سلوان اصيب الشاب اشرف ابو دياب 35 عاما اصابة مباشرة في وجهه اثناء تواجده في شرفة منزله في حي عين اللوزةوتم تحويله الى المستشقى

واعتقلت القوات الاسرائيلية اليوم الاثنين طفلا وفتى من سلوان.

والد الفتى محمد سنقرط

وعقد والد الفتى في ساعات ظهر اليوم مؤتمرا صحفيا تحدث فيه عن استهدافه نجله برصاصة مطاطية أثناء سيره وتوجهه الى مسجد عابدين لاداء صلاة العشاء، مما ادى الى اصابته بنزيف حاد بالدماغ وكسور بالجمجمة، وقدم له العلاج اللازم في مستشفى المقاصد ثم نقل الى مستشفى هداسا عين كارم.

وأوضح ان الشرطة استدعته اليوم للتحقيق في المسكوبية لمعرفة ترتيبات الجنازة وتحركاتها، مؤكدا ان العائلة طالبت استلام الجثة خلال ساعات النهار دون مماطلة أو تأجيل ودون شروط إسرائيلية.

IMG_8209

IMG_8190

IMG_8154

IMG_8137

IMG_8127

IMG_8079

IMG_8092

IMG_8099

IMG_8101

IMG_8114

IMG_8071

IMG_8036

IMG_7990

IMG_7987

IMG_7959

IMG_7778

IMG_7820

IMG_7846

IMG_7882

IMG_7924

IMG_7740

IMG_7719

IMG_7619

IMG_7589

IMG_7451

IMG_7510

IMG_7558

IMG_7574

IMG_7344

IMG_7348

IMG_0085

IMG_7431

IMG_7351

IMG_0008

IMG_7469

IMG_7644