الحكم على مقدسيين والافراج عن شاب من سلوان بعد قضائه محكوميته
September 10, 2014

قضت محكمة الصلح في القدس المحتلة قبل قليل على الأسير المقدسي رامي زكريا إبراهيم بركة (39 عام) و هيثم راغب "محمد راغب" جعبة (32 عام) بالسجن الفعلي مدة 20 شهرا بعد أن أدينا بالعمل داخل ساحات المسجد الأقصى المبارك من خلال إقامة دورات و دروس تحفيظ للقرآن الكريم، وقد مضى على إعتقالهما عشرة أشهر.

أفرجت مصلحة السجون في ريمون اليوم الأربعاء عن الأسير المقدسي داوود عطا ريان 25 عاما ، من سكان حي بئر أيوب بسلوان بعد أن قضى مدة محكوميته البالغة 11 شهرا .

وقد تنقل الأسير ريان خلال فترة محكوميته في سجون بئر السبع ونفحة  وريمون .

يذكر أن الأسير المحرر داوود ريان خاض إضراب الأمعاء الخاوية ما يقارب الشهر

 ومن جهة اخرى مدد قاضي الصلح توقيف الفتى نضال عدس 17 عاما ليوم الجمعو، علما انه اعتقل امس الاربعاء

كما مدد توقيف الشاب تامر جويحان28-9-2014