صور: القوات الخاصة تقتحم الاقصى وتهاجم المصلين بالقنابل والمطاط وتسمح للمتطرفين باقتحامه
September 24, 2014

لليوم الثاني على التوالي تواصل السلطات الإسرائيلية حصارها على المسجد الأقصى المبارك، بمنع كافة المسلمين بالدخول اليه، في حين سمحت لقطعان المستوطنين باقتحامه والقيام بجولتهم كاملة، وذلك بعد مهاجمة ومحاصرة المعتكفين.

عند حوالي الساعة 7:40 صباحا اقتحمت القوات الاسرائيلية ساحات الاقصى عبر باب المغاربة، والقت القنابل الصوتية والاعيرة المطاطية بصورة عشوائية باتجاه المعتكفين الذين تمكنوا من الاعتكاف في الاقصى، كما استهدفت القوات موظفي دائرة الأوقاف.

واندلعت خلال ذلك مواجها عنيفة، كما القيت القنابل على سطح مسجد قبة الصخرة في محاولة لتفريق المرابطين، وحاصرت القوات المعتكفين بالمسجد القبلي واغلقت أبوابه بالسلاسل الحديدية.

وأفادت عيادات المسجد الأقصى ان 10 اصابات بين صفوف المسلمين، وهي بالأعيرة المطاطية والقنابل الصوتية.

وواصلت القوات اغلاق معظم أبواب المسجد الاقصى باسثناء (باب حطة والمجلس والسلسلة)، فيما انتشرت القوات عليها، ومنعت كافة المسلمين من كافة الاعمار (طلبة المدارس الشرعية ويزيد عددهم عن 500 طالب وطالبة، والعديد من موظفي الأوقاف الإسلامية)

ويشار ان القوات منعت المسلمين (الشبان الذين تقل أعمارهم عن ال45 عاما وكافة النساء) أمس من الدخول اى الاقصى منذ صلاة الفجر، وتواصل المنع حتى اللحظة.

وانتقلت المواجهات الى خارج أبواب الأقصى، حيث يشهد باب الاسباط مواجهات مع قوات الاحتلال التي تحاول ابعاد المرابطين عن الابواب بالقاء القنابل الصوتية والاعيرة المطاطية باتجاههم.

واقتحم وزير الاسكان اوري ارئيل الاقصى برفقة حراسه وقوات خاصة ومجموعة من المتطرفين وقاموا بجولة في ساحاته

واقتحم وزير الامن اسحاق اهرونوفاش الاقصى عبر باب المغاربة وسار في الساحة المقابلة له ثم خرج، ثم اقتحمه من باب السلسلة.

واقتحم الاقصى العشرات من المتطرفين احتفالا "براس السنة العبرية" وقام احدهم بأداء طقوسه الدينية عند باب السلسلة، وانبطح أرضا.

وقامت الشرطة بإخراج العشرات من المرابطين من ساحات الأقصى الذين تمكنوا من الدخول في ساعات الفجر، بقوة الدفع والضرب،  وذلك ادى الى حدوث اشتباكات عند الأبواب.

وقامت القوات الخاصة بتكسير النوافذ الغربية للمسجد القبلي بالهراوات واعقاب البنادق للاعتداء على المعتكفين برش غاز الفلفل باتجاههم.

وأصيب حارس الاقصى نبيل أبو خروب بقنبلة في قدمه.

وبلغ عدد المقتحمين لهذا اليوم 93 متطرفا

عند حوالي الساعة 11:30 فتحت أبواب الاقصى وسمحت الشرطة بدخول المصلين الى المسجد دون قيود.

10681638_10152666180087225_1734186406_n

1059264_10152666179237225_1418342995_n

4

10370805_10204243615229114_769849676050284361_n

unnamed (5)

unnamed (6)

unnamed (7)

unnamed (8)

unnamed (9) unnamed (10)

2

unnamed (3)

1

983791_10152747512104511_7147254095037145813_n

1604615_10203024547874391_4031133473524839474_n

1970624_339322482859010_2557969662098241526_n

10373708_1559794210902594_6552843704292185193_n

10649515_10203024548034395_8036076484723472220_n

10653839_816791515029488_5722206156855797884_n

10671363_10203024548274401_777434002764673092_n

10687017_816791558362817_6650380890880856015_n unnamed (1)

unnamed (2)

unnamed

10624562_694298350659943_8566443195428418229_n