الجمعة: شاب يطعن جنديين... اعتقالات...مواجهات في واد الجوز
December 26, 2014

قام شاب بطعن جنديين إسرائيليين فجر اليوم الجمعة، أثناء تواجدهما بالقرب من باب الأسباط – أحد أبواب القدس القديمة-، وعلى بعد أمتار من المسجد الأقصى، فيما تمكن الشاب من الفرار.

وانتشرت القوات الإسرائيلية في ساعات الفجر ولأكثر من 3 ساعات في محيط باب الأسباط، وقامت بتفتيش العديد من السيارات والشبان والتدقيق في هوياتهم، إضافة الى تفتيشهم جسديا بصورة دقيقة واستفزازية.

ومن جهة أخرى اعتقلت القوات الإسرائيلية فجر اليوم الطفل مسلم عودة من حي البستان، والشاب محمد شراونة 18 عاما من حي بئر أيوب من قرية سلوان، واخلي سبيلهما .

كما اعتقلت القوات أمجد دنديس، محمد داود ناصر  .

وأفاد شهود عيان أن الشرطة الإسرائيلية اعتقلت بعد ظهر اليوم الجمعة الفتى حمادة داوود ناصر 13 عاما ، بينما كان متوجها الى منزله في حي رأس العامود، ولدى وصوله بالقرب من المستوطنة بالحي قام الجنود باعتقاله واحتجازه داخلها.

كما أخلت الشرطة ظهر اليوم سبيل الشقيقين أحمد 17 عاما ومحمد داوود صيام 16 عاما ، دون عرضهما على المحكمة .

وأشار داود صيام أن نجليه تعرضا للضرب خلال التحقيق معهما أمس في المسكوبية ، ويوجد علامات وكدمات في جسمهما .

واندلعت مساء اليوم مواجهات في حي واد الجوز، وقام الشبان خلالها بإلقاء الزجاجات الحارقة والمفرقعات باتجاه سيارات الشرطة المتمركزة على مدخل الحي، وخلال ذلك اقتحمت وحدة المستعربين الحي، واعتقلت أحد الشبان بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح.