تمديد توقيف 5 مقدسيين بتهمة التحريض عبر"الفيسبوك".. واعتقالات
December 28, 2014

مدد قاضي محكمة الصلح اليوم الأحد توقيف 5 مقدسيين، لحين انتهاء الاجراءات القانونية والقضائية ضدهم، بتهمة "التحريض على العنف" عبر الفيسبوك.

وأوضح محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن قاضي محكمة الصلح مدد توقيف ناصر الهدمي، وطارق الكرد، وفؤاد رويضي، وإبراهيم عابدين، ، وعدي بيومي، موضحا انه سيقدم استئنافا على قرار القاضي للمحكمة المركزية.

كما تم عرض عدي سنقرط، وعمر الشلبي، وسامي داعيس على قاضي المحكمة، ومدد توقيفهم ليوم غدٍ، علما انهم اتهموا كذلك "بالتحريض على العنف" عبر الفيسبوك.

واعتبرت مخابرات الاحتلال نشر الشبان الثمانية وتناقلهم "أخبار اختطاف أو قتل وحرق الطفل أبو خضير أو الحرب عن غزة وعمليات الدهس والطعن" مواد تحريضية أدت إلى تأجيج  وتوتر الأوضاع في القدس، "ورفعت من عزيمة المواطنين، وشجعت على الارهاب والعنف وقتل "الآمنين" ، كما اتهموا بعضهم بالعنصرية.

وذكرت لوائح الاتهام بالتفاصيل نشر "كل متهم بالتحريض" "منشوره على الفيسبوك" والساعة التي نشر فيها إضافة الى عدد الاعجابات من الأصدقاء والمشاركة والتعليقات، كما ركزت على التعليقات التي شملت صورا "تحريضية"

وفي سياق متصل مدد قاضي محكمة الصلح توقيف حمزة العباسي ليوم الاربعاء القادم، فيما أفرج عن ساري العباسي 50 عاما بعد دفع مبلغ قيمته 10 الآف شيكل، بحجة تراكم الديون عليه.

واعتقلت اليوم القوات الإٍسرائيلية كمال السعدي 60 عاما، وعصام عبد القادر من بيت حنا، اثناء تواجدهما عند باب الاسباط، وافرجت عن عبد بشرط الابعاد عن الاقصى مدة 15 يوما.