النيابة العامة تطالب بزيادة الاحكام المفروضة على 8 شبان من شعفاط
February 12, 2015

قدمت النيابة العامة الإسرائيلية استئنافا على قرارات الحكم الصادرة ضد 8 شبان مقدسيين، من حي شعفاط، وطالبت بزيادة الأحكام المفروضة عليهم.

وعرف مركز معلومات وادي حلوة- سلوان أن من بين الشبان: الأشقاء سامي جبر 27 عاما محكوم بالسجن لمدة 11 شهرا، سفيان جبر 24 عاما محكوم بالسجن 8 أشهر، سيف جبر 21 عاما محكوم بالسجن لمدة 10 أشهر، صبحي ثبتة 22 عاما محكوم بالسجن لمدة 8 أشهر، أيمن عطالله 27 عاما محكوم بالسجن لمدة 8 أشهر، محمد عمر ادعيس 21 عاما محكوم بالسجن لمدة 10 أشهر، وعبد السلام عبد النبي، وصهيب سلمان 23 عاما.

وأوضحت عائلات الأسرى أنهم علموا من طواقم المحامين عن أبنائهم أن النيابة العامة قدمت استئنافا على محكمة الشبان مؤخرا، وذلك قبل ايام من موعد الافراج عن بعضهم ( أيمن عطالله، وسفيان جبر، صبحي ثبتة)، كما شمل الاستئناف شبان افرج عنهم وهم( صهيب سلمان ( اعتقل 4 اشهر حبس منزلي وابعاد) واكتفى القاضي بذلك، وعبد السلام عبد النبي قضى عدة أشهر بالسجن.

وأضافت العائلات ان النيابة تطالب بزيادة الاحكام على ابنائهم بحجة ان الاحكام التي صدرت هي ( مخففة) علما انهم اتهموا بالقاء الحجارة والمشاركة في مظاهرات غير قانونية وتخريب ممتلكات القطار الخفيف عقب استشهاد الفتى محمد أبو خضير، حيث اعتقلوا خلال حملة الاعتقالات في حي شعفاط شهر تموز الماضي، وأواخر السنة الماضية صدرت الاحكام ضدهم لفترات تتراوح بين ( 8 أشهر -11 شهرا)، إضافة الى دفع غرامات مالية تراوحت بين 8-10 آلاف شيكل لكل منهم.

ولفت العائلات ان النيابة عينت للشبان جلسة بتاريخ 22-2-2015 للنظر بملفهم من جديد، وتستند في ذلك الى قانون الطوارئ.